منتديات الإسلام اليوم  
   

العودة   منتديات الإسلام اليوم > منتدى الإدارة > ارشيف المنتدى > الأرشيف > حجر الزاوية > حجر الزاوية رمضان 1430هـ

إضافة رد
 
ارتباط ذو صلة أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 14-09-2009, 06:36 PM   #11 (الرابط)
صديق جديد
 
تاريخ التسجيل: Sep 2008
المشاركات: 17
الجنس :ذكر
عبدالناصر السويلمي عضو يثبت وجوده
آخر مواضيعي
افتراضي صرخة في أذن المجتمع!

العفه تلك الكلمة التي أصبحت تسبب الصداع لكثير من الفتيات والشباب وتؤرقهم..
بل هي كابوس يوقض بعضهم من هنيء النوم..كل يوم...
كابوس يؤرق حاضرهم ومستقبلهم، ويذكرهم بماضٍ مرير يقتل روح التفائل والامل،
لتضميد ما أنجرح من العفه.
ولكن في هذا المجتمع، لا أظن أنه (يحق) للأنسان حتى أن يراجع نفسه أو يصحح أخطاءه...
مجتمع مشوه الملامح،مسدود الطرق..ولا يسمح لك بالمرور الا بطريق واحد..
وقد يكون أيضا مسدود في منتهى المطاف!
مجتمع يحرمك من محاوله شجاعه للأعتراف بالخطأ وتصحيحه.
ويجبرك أن تعيش جباناً طيلة حياتك..!
عبدالناصر السويلمي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 14-09-2009, 09:14 PM   #12 (الرابط)
صديق جديد
 
تاريخ التسجيل: Sep 2009
المشاركات: 1
الجنس :ذكر
غانم الزايدي عضو يثبت وجوده
آخر مواضيعي
افتراضي

إن تعريف و حدود العفة والأعراض مبدأ مشترك بين جميع البشرية وما أصاب تلك التعاريف والحدود من اختلال في بعض الأزمنة والأماكن والمجتمعات يعتبر نشازاً ما يلبث إلا أن يعود للفطرة البشرية
فنجد أن الكل ينادي برجوع إلى الفطرة والأسس السليمة في مشارق الأرض ومغاربها مهما تعالت أصوات دعاة الانسلاخ القيمي
ولنا في رسول الله صلى الله علية وسلم اسوة حسنة " اترضاه لأختك "

سؤالي هو ماهي الوسيلة المثلى لنا لنصح في هذه الأمور ؟
غانم الزايدي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 15-09-2009, 01:22 AM   #13 (الرابط)
مشرف سابق
افتراضي

السلام عليكم
تبث قناة الجزيرة هذا الخبر في هذا اليوم:
"الشيخ سلمان العودة يدعو الظواهري للتوقف عن نشر فكر القاعدة"
يمكن قراءة الخبر أسفل الشاشة
حفظ الله شيخنا سلمان العوده
adial غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
مجموع الأعضاء الذي قاموا بشكر adial على هذه المشاركة : 7
قديم 15-09-2009, 09:41 AM   #14 (الرابط)
صديق جديد
 
تاريخ التسجيل: Sep 2009
الدولة: الرياض
المشاركات: 4
الجنس :أنثى
خالة رنومي عضو يثبت وجوده
آخر مواضيعي
افتراضي

كيف نوصل فكرة العفة للطفل الصغير
سواء الجسديه او النفسيه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
خالة رنومي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
مجموع الأعضاء الذي قاموا بشكر خالة رنومي على هذه المشاركة : 7
قديم 15-09-2009, 10:50 AM   #15 (الرابط)
صديق مشارك
افتراضي

في زمن العولمة كيف نحمي أنفسنا وخصوصيتنا...؟؟

مهما قويت الوسائل التي تدعوك أن لا تكون عفيفاً، والتي تسرق منك بكل قوة البراءة والصدق
مهما عصفت ، وتزينت ، وقالت هيت لك ، وأقسمت أنك لن تجد سيداً متربصاً خلف الباب..
فإنك ستظل ثابت الخطى ، عفيف الروح ، فقط حين تكون مؤمناً بأن الله يـــراك..

قد يكون كلاماً مكرراً..

سمعناه بكل اللهجات ، وبكل المراحل العمرية ، يقال في المسجد والمحاضرة والدرس

ولكن... هل هناك ما يمنعنا من الولوغ في المحظور إلا عين الله التي ترانا

ضعوا نقطة. ولنبدأ من أول السطر

المجاهر برذيلته فقد التلذذ بها وحده ، لم تعد شهواته لها قيمة وطعم في الغرف المغلقة
وفي الليالي المظلمة ، فأصبح يبحث عن لذة تقارع لذة البدايات وطعم يشبه ذاك الطعم الأول
فلم يجد سبيلاً سوى أن يزيل الستر المرخى والحجاب المسدل فلعله بذلك يظفر بمراده
وحين سقط القناع لم يعد يهتم بعبارة رادعه أو حتى بتوجيه مشفق..!!
مسكين... هاهو يفقد المتع تلو المتع، واللذة تلو اللذة
باحثاً عن شيء في نفسه هيهات أن يتحقق، وهيهات أن يوجد...!

ضعوا ماشئتم من النقط ...... وتعالوا نضرع لمولانا أن يتم ستره علينا
وأن يديم عفوه علينا ، وأن يغفر زلة مضت ، وذنباً أجترحته يدانا
وأن يشملنا ستره هناك.... حين يجمع الخلائق عنده ، يوم أن نعرض عليه ولا يخفى عليه من أمرنا خافية.
قولوا... بقلوب مؤمنة مؤملة آمين.
عبدالله حماد البلوي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
مجموع الأعضاء الذي قاموا بشكر عبدالله حماد البلوي على هذه المشاركة : 8
قديم 15-09-2009, 05:34 PM   #16 (الرابط)
صديق جديد
 
تاريخ التسجيل: Sep 2008
المشاركات: 12
الجنس :أنثى
عهود السلمان عضو يثبت وجوده
آخر مواضيعي
افتراضي

تتعرض اغلب الفتيات للتهديد والوعيد والابتزاز والمطاردة , وربما اغلبهن وقع ضحيه علاقة عابرة او غير عابرة نتيجة الرضوخ لدفع ثمن هذه العلاقه واثمها للشخص الخطأ.

يحاول الكثير من الشباب ان يكون القاضي والجلاد وهو في الاصل الخصم في كثير من قضايا الشرف والتي يكون بدايتها الصمت والاستسلام حتى لايفتضح امر الفتاه من قبل الشخص الخصم , لخوفها من ان تفتضح عفتها امام الناس وليس امام نفسها .

تحكي لي احدى الصديقات عن قصة لفتاة تتعرض لابتزاز نفسي من احدهم حتى حول حياتها الى جحيم وللأسف شخص اكاديمي مثقف ومتعلم ويعتبر احدى القيادات في مكانة , ويحاول ان يعاقبها لانها لم تستمر معه ويحاول تهديدها عبر عملها متناسيا انه في مكانه قد تضرة اكثر منها ان انكشف امره ولكن هو متحصن بذكوريته التي لاتمس عفتها مساس .

انا لاازكي هذه الفتاه ولكن اشعر بظلم كبير لهذه النظرة وهذا الميزان المائل بالذات بعد معرفتي بمحاولات عديدة لفتيات حاولن انهاء حياتهن حتى لايقعن تحت طائل الفضيحه .


العفة عباءة تلزم الفتاه والرجل بنفس القدر .. لكنها عباءه بيضاء لابد ان تكسينا من الداخل للخارج , العفة ثقافة يجب ان نعلمها لطلابنا في المدارس ونعزز دور البيت في ذلك ونغرس بداخلهم ان احساس العفة يعني ان يكون الشخص صاحب ضمير حي وان يراعي في ذلك نفسة قبل اي شيء اخر .



للأسف كلما زاد الكلام عن القيم والمباديء .. كلما قل التعامل بها بأمانه . وكأن الكلام يسرق الافعال عمدا فإما نقول أو نفعل ...
عهود السلمان غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 15-09-2009, 06:00 PM   #17 (الرابط)
صديق مشارك
 
تاريخ التسجيل: Sep 2009
المشاركات: 53
الجنس :ذكر
عبد الله المحمدي عضو يثبت وجوده
آخر مواضيعي 0 تساؤل عن موضوع
0 الخبرات : آليات ووسائل لاكتسابها
0 خمسون طريقة لتعلم طفلك الثقة
افتراضي

للأسف أننا في مجتمعنا أصبحت العفة قيمة أخلاقية تتطلب من المرأة فقط ، وتحاسب على المساس بها حتى لو كان الذي تسبب في بعدها عنها الرجل . وأكبر دليل على ذلك المبالغة في محاسبة الفتاة أكثر من الشاب في هذه القيمة الأخلاقية . رغم أن الاخلال بقيمة العفة لا يكون إلا باشتراك شاب وفتاة في إهدار هذه القيمة فلم تحاسب الفتاة بأكثر مما يحاسب الشاب . *
عبد الله المحمدي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 16-09-2009, 06:00 AM   #18 (الرابط)
مشرف سابق
افتراضي

قال الفيلسوف الرباني رحمه الله :

عفوا تعف نساؤكم في المحرم ... وتجنبوا ما لا يليق بمسلم
ان الزنـا دين فان اقرضته ... كان الوفا من اهل بيتك فاعلم
يا هاتكا حُرمَ الرجال وقاطعا ... سبل المودة عشت غير مُكرَّمِ
لو كنت حُرا من سلالةِ ماجدٍ ... ما كنت هتَّاكا لحرمة مسلمِ
من يــزنِ يُـــزنَ به ولو بجداره ... إن كنت يا هذا لبياً فأفهمِ
adial غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
مجموع الأعضاء الذي قاموا بشكر adial على هذه المشاركة : 7
قديم 16-09-2009, 06:51 AM   #19 (الرابط)
صديق مشارك
 
تاريخ التسجيل: Sep 2009
المشاركات: 53
الجنس :ذكر
عبد الله المحمدي عضو يثبت وجوده
آخر مواضيعي 0 تساؤل عن موضوع
0 الخبرات : آليات ووسائل لاكتسابها
0 خمسون طريقة لتعلم طفلك الثقة
افتراضي

العفة قيمة نبيلة ومبدأ أصيل في شرعنا الحنيف يظهر ذلك من خلال عدد من الأمور ، من أهمها الأحكام الشرعية الكثيرة التي جاءت لتحقيق هذه القيمة ، ومنها : غض البصر ، الحجاب ، أحكام الاستئذان ، التفريق بين الأبناء في المضاجع ، حد الزنى ، حد القذف ، النهي عن إشاعة الفاحشة ... إلخ .
ولكن دعونا نخطو خطوات عملية لتحقيق العفة في واقعنا :
أفكار ، وخطوات عملية لتحقيق العفة

• أهمية مراجعة الخطاب الديني في دعوته لهذه القيمة ، حيث نرى التكرار لنفس الموضوعات والأساليب ، فيغلب عليه فيما أظن لغة التحذير للمرأة فالرجل ذئب بشري ، ولا نجد توجيها بالقدر نفسه نحو الشباب ، ثم يغلب أيضا على هذا الخطاب عرض الصور السلبية ، فتلك فتاة فقدت عفتها ، وذاك شاب فقد قيمه وانحرف ثم تاب .


• لست مع تصوير العلاقة بين الشاب والفتاة بأنها علاقة الذئب بالحمل ، فالرجل ذئب بشري ، والمرأة هي الحمل ، ونحن في زمننا هذا مع وجود حالات من ابتزاز الفتيات للشباب وتعرضهم لهم ، فهل سنصف المرأة هنا بأنها الذئبة البشرية ؟!!!!
إننا نوحي بشكل غير مباشر للشاب أنه لا بد أن تكون كذلك ، وأنت يا فتاة انتبهي فأنت حمل ولابد أن تهاجمي في أي وقت . مع أن الواقع يشهد بأن المرأة متى كانت عفيفة جادة ، فإنه لن يجرؤ شاب مستهتر من التعرض لها .


• أحيان نكون كما قيل ألقاه في اليم مكتوفا وقال له إياك إياك أن تبتل بالماء فنعرض شبابنا لهذا السيل من القنوات التي لا تدعو للعفة ، وتعلمهم صرف ميولهم ورغباتهم الفطرية بأي شكل دون ضوابط من دين أو عرف .


• هذا الموضع مرتبط بأمر الميل الفطري والحاجة للإشباع العاطفي


• التربية مهمة في غرس العفة من خلال الإشباع العاطفي واستقرار البيوت وترابط أفرادها ، ما المانع من أن يمارس الوالدان هذه الإشباع لأولادهم ، فيحتضنوهم ويسمعوهم الكلام الحسن ، ويثنوا على أناقتهم . سمعت أحد الأخوة البنت احتضانها ...


• أرجو ألا يتم التركيز في بناء العفة في نفوس بناتنا وأبنائنا من خلال الوعظ والتحذير فقط .


• إبراز الصور المشرقة في المجتمع من شبابنا وفتياتنا وأظن أننا نسعد في هذا المنتدى بمجموعة منهم أسأل الله لي ولهم التوفيق .


• لا بد أن نحبب لأبنائنا العفة ولا نجعلهم في صدام معها حيث نشعرهم من حيث لا نشعر بأخطائنا في معالجة هذه القيمة نشعرهم أنها حاجز دون ميولهم ورغباتهم .


• لابد أن نبتعد عن تجريم ميل الشباب للفتيات والعكس ، وأن نتجه بأصابع الاتهام نحو السلوكيات الخاطئة في إشباع هذه الميول . وإرشادهم نحو السلوكيات الصحيحة في إشباع هذه الميول ، وكيف يتعاملون عند عدم تهيؤ الظروف المناسبة نحو تحقيقها وفق الشكل المشروع .




عبد الله المحمدي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
مجموع الأعضاء الذي قاموا بشكر عبد الله المحمدي على هذه المشاركة : 9
قديم 16-09-2009, 10:48 AM   #20 (الرابط)
صديق مميز
 
الصورة الرمزية فوزالعيد
افتراضي

[يقول ابو فراس الحمداني في العفة
فيا نفس مالاقيت من لاعج الهوىوياقلب ماجرّتْ عليـك النواظـر
وياعفتـي مالـي ومالـك كلمـاهممت بأمر همّ لي منـك زاجـر
كأن الحجا والصوت والعقل والتقىلديّ ، لربات الخـدور ضرائـر
ولي فيك من فرط الصبابة آمرودونك من حسن الصيانة زاجر
عفافُك غيٌّ إنمـا عفـة الفتـىإذا عفّ عن لذاته وهو قـادر

خلق ايماني رفيع كف عن القبيح اساسه قوة الارادة والصبر ومخالفة الاهواء
الدنيا ونفسي والهوى كيف الخلاص وكلهم اعدائي

ارى ان تقوى الله والحياء من اهم الامور في العفة،القران الكريم ذكر مريم الطاهرة ويوسف علية السلام الذي ضرب اروع الامثلة في العفة والصبر ربي السجن احب الي مما يدعونني اليه
بعض االرجال اليوم لديهم معتقد ان العفة مقصورة على النساء اما الرجل كمايقولون (عيبه في جيبه )مهما فعل
فهذه وللاسف قاعدتهم اين هم من يوسف علية السلام

الحياء بدا يقل في مجتمعاتنا والتقنية وللاسف ساهمت في مثل تلك المشاكل فاذا لم تستح فافعل ماتشاء ،ارى ان فقدانه امر مؤلم العفة للمراة تاج وللرجل هيبة على السواء لننفض تلك المعتقدات
التي كما يقال حوالينا ولاعلينا
التقنية والتي ساهمت في انتشار تلك المشكلة من المؤلم الصور التي تتناقل في البلوتوث او المواقع وتتوزع بين الاصدقاء مجاهرة بالاثم لايكتفي بنفسه ولكن يعطيها لغيره فتتعالى الضحكات في اوساط التجمعات بين الشباب من رجال ونساء واطفال بمناظر تخدش الحياء

من العفة حفظ اللسان مارايكم فيمن تكون اعراض الناس لديهم فاكهة المجالس والتلذذ بها ؟؟؟؟

ايضاارى ان الفراغ والصحبة علو الهمة والترفع عن الراذئل لها دور في العفة

فاللهم اسالك الهدى والتقى والعفاف والغنى

وجزاكم الله خيرا

التعديل الأخير تم بواسطة فوزالعيد ; 16-09-2009 الساعة 10:58 AM
فوزالعيد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
مجموع الأعضاء الذي قاموا بشكر فوزالعيد على هذه المشاركة : 5
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع



الساعة الآن 09:35 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
المواضيع والتعقيبات لاتمثل بالضرورة الرأي الرسمي للمنتدى بل تمثل وجهة نظر كاتبها