منتديات الإسلام اليوم  
   

العودة   منتديات الإسلام اليوم > منتدى الإبداع الثقافي والمعرفي > منتدى التنمية البشرية

اللإئحة التنظيمية
عدد الضغطات : 2,667
مواضيع مميزة
■  فيسبوكياتي   ■  كتاب مذاهب فكرية معاصرة   ■  كل يوم حديث من أحاديث الاربعين النووية   ■  كتاب اتدارسه معكم الحلقة 1   ■  من أقوال الصالحين 1   ■  اسئلة لفضيلة الشيخ سلمان العودة   ■  من 1ل 3 اكتب 5 حاجات جنبك  

إضافة رد
 
ارتباط ذو صلة أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-09-2008, 06:54 PM   #1 (الرابط)
مشرفة التقنية والإنترنت
 
الصورة الرمزية ورود الصباح
افتراضي الخجل مشكلة قد تعاني منها بعض الفتيات..كيف تنتصرين عليه..

[align=center]السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أخواتي الحبيبات الخجل مشكلة قد تعاني منها بعض الفتيات
خاصةً إذا زاد الخجل عن حده.. ويسبب بعض التوترات لدى الفتاة

صحيح أن " الحياء من الإيمان "

لكن أيضاً هناك مواقف يجب أن نوازن فيها الأمور

فلكل فتاة خجولة ولكل أم حنونة لا حظت على فلذة كبدها
خجلاً زائد أقول لها اقرأي هذه النصائح
التي انتقيتها لكِ حبيبتي








نصائح عامة في علاج الخجل الشديد

* د. أحمد شيشاني
أسباب الخجل الشديد:
حسب رأي خبراء الصحة النفسية، فإن الخجل الشديد يعود لثلاثة أسباب متفاعلة هي:

- الوراثة.
- فقدان المهارات الاجتماعية.
- نظرة سلبية للنفس والذات.

وحسب رأي خبراء النفس فإن حوالي 10-15% من الأطفال يولدون ولديهم ميل واستعداد
لأن يكونوا خجولين بصورة غير طبيعية، بينما الباقون يصبحون خجولين إما لأنهم
بدون مهارات اجتماعية أو بسبب الخوف من عدم تقبل الآخرين لهم أو الخوف من تعرضهم للسخرية من الآخرين،
مما يدل على فقدان الثقة بالنفس والذات.



تعريف الخجل الشديد:
الخجل الشديد كمفهوم، من الصعب جدا تحديده، ولكن وحسب رأي خبراء الصحة
يمكن وصفه بنوع من أنواع القلق الاجتماعي الذي يؤدي إلى حدوث مشاعر متنوعة تتراوح بين
القلق والتوتر البسيط إلى مشاعر رعب وهلع واضحة تصنف في علم النفس تحت إطار أمراض القلق والتوتر،
خصوصا وأن النهاية الطبيعية للخجل الشديد هي الشعور بالوحدة والانعزال عن المجتمع،
وكلاهما من أهم أسباب وربما نتائج مرض الاكتئاب، وهذا معناه بأن المصاب بالخجل الشديد
سوف تتطور صحته النفسية للأسوأ.

أعراض وجود المرض:
الخجل غير الطبيعي شأنه شأن أي ضغط نفسي آخر يؤدي إلى
ظهور مجموعة أعراض تندرج تحت ثلاثة تقسيمات هي:

1- أعراض سلوكية وتشمل:
- قلة التحدث والكلام بحضور الغرباء.
- النظر دائما لأي شيء عدا من يتحدث معه.
- تجنب لقاء الغرباء أو الأفراد غير المعروفين له.
- مشاعر ضيق عند الاضطرار للبدء بالحديث أولا.
- عدم القدرة على الحديث والتكلم في المناسبات
الاجتماعية والشعور بالإحراج الشديد إذا تم تكليفه بذلك.
- التردد الشديد في التطوع لأداء مهام فردية أو اجتماعية (أي مع الآخرين).

2- أعراض جسدية تشمل:
- زيادة النبض.
- مشاكل وآلام في المعدة.
- رطوبة وعرق زائد في اليدين والكفين.
- دقات قلب قوية.
- جفاف في الفم والحلق.
- الارتجاف والارتعاش اللاإرادي.

3- أعراض انفعالية داخلية (مشاعر نفسية داخلية) وتشمل:
- الشعور والتركيز على النفس.
- الشعور بالإحراج.
- الشعور بعدم الأمان.
- محاولة البقاء بعيدا عن الأضواء.
- الشعور بالنقص.

وحسب رأي خبراء الصحة النفسية فإن المصابين بالخجل الشديد لديهم حساسية
مبالغ بها باتجاه النفس وما يحدث لها بحيث يكون محور الاهتمام والتركيز لديهم هو مدى تأثيرهم على الآخرين
وكذلك نظرة الآخرين لهم، وبالتالي وبهذا التركيز على النفس الداخلية ومشاعر النقص والارتباك
الذي يحدث لهم بحضور الآخرين أو عند التعامل مع الآخرين، فإن المصابين بالخجل الشديد يفقدون القدرة
على الاهتمام والتركيز على الآخرين والشعور بمشاعر الآخرين، وبالتالي يزداد العزل الاجتماعي
الذي يعاني منه الفرد المصاب بمرض الخجل الشديد.

وسائل علاج الخجل الشديد:

الخجل الشديد حاليا مشكلة اجتماعية منتشرة بشكل واسع،
وبالتالي فإن خبراء علم الاجتماع ركزوا جهودهم على إيجاد وسائل وطرق معالجة هذه الظاهرة المرضية،
وهناك عيادات متخصصة تعالج مشاكل الخجل الشديد باستخدام الطرق التالية:

- تعليم وتدريب الأفراد المرضى على اكتساب المهارات الاجتماعية الفردية للاتصال والتفاعل مع الآخرين.
- تعليم أنماط التفكير السليم والمنطقي في التعامل مع الآخرين.
- تعليم وتدريب الفرد على زيادة ثقة المريض
بنفسه وقدراته وبأهميته كفرد في المجتمع.
- مواجهة وإزالة أسباب الخجل من خلال تعريض
المريض تدريجيا لخبرات اجتماعية إيجابية، إحدى هذه الطرق هي ما تسمى بالتمثيل أو تقمص الأدوار والمواقف،
بحيث يقوم المريض بالتظاهر بتمثيل دور إيجابي في مواقف تسبب الإحراج للمريض مثل التظاهر بالاتصال مع الآخرين
وبدء حديث معهم وبمرور الوقت يتحول التظاهر والتمثيل
إلى سلوك في الحياة الواقعية العادية.
- تدريبه على تولي زمام المبادرة في مساعدة نفسه على التخلص من الخجل
من خلال الإقدام على أداء شيء معين..
إما يحب أن يقوم به أو من الضروري القيام به
ولكنه لا يفعله لأنه خجول.

ويقدم علماء الصحة النفسية والاجتماع النصائح
التالية لمرضى الخجل الشديد:

- اكتب على الورقة ماذا تنوي القيام به وأسباب ترددك في القيام به
ثم قيم نفسك من خلال تسجيل عدد المرات التي قمت فيها بالفعل
بتنفيذ ما نويت وعزمت على أدائه، وماذا حدث لك بعد أن نفذت ما نويت.
- اعمل فورا على تنميه مهاراتك الاجتماعية :
- احمرار وتورد الوجه.
حسب رأي زيمباردو، تنمية المهارات الاجتماعية الخاصة بالاتصال
والتفاعل مع الآخرين ضرورة ملحة في علاج الخجل الشديد.

والنصائح التالية في حالة اتباعها ستكون
بداية الطريق في تنمية المهارات الاجتماعية:

- كن البادئ في الحديث مع الآخرين ومن أفضل وسائل افتتاح الحديث
هو الثناء أو إبداء الإعجاب بصفة أو شيء معين في الآخرين.
- ألقِِ التحية يوميا على خمسة أشخاص غرباء على الأقل
ولا تصرفهم ولا تنس أن تكون مبتسما عندما تلقي التحية.
- اخرج للسوق واسأل عن أماكن أو محلات معينة
حتى ولو كنت تعرف مكانها وكيفية الوصول إليها،
المهم أن تبادر الآخرين بالحديث ولا تنس أن تشكر
من سألتهم على لطفهم وأدبهم عندما أرشدوك للعنوان المطلوب.

نصائح عامة في علاج الخجل الشديد:

البروفيسور فيليب زيمباردو، هو أحد خبراء علم النفس والذي
يعرف باهتمامه بموضوع ظاهرة الخجل الاجتماعي باعتباره
رائد أبحاث ودراسات الخجل في الولايات المتحدة
وبالتحديد في جامعة ستانفورد.
وحسب رأي زيمباردو مؤلف كتاب الخجل، فإن الخجل عندما يكون مناسبا للموقف
يعتبر ميزة وصفة إيجابية ويعكس مواصفات الأدب والتهذيب
والخلق الكريم إضافة لمواصفات الذوق والكياسة والتواضع واللطف،
وبالتأكيد جميع هذه المواصفات تعتبر إيجابية.
على أي حال، الخجل السلبي كما يسميه المؤلف،
هو الخلل الذي يحدث في السلوك الاجتماعي للفرد لأنه خجل غير مبرر
وله عواقب نفسية سيئة على الفرد من ضمنها تدهور الصحة النفسية .

ويواصل زيمباردو تقديم نصائحه للمصابين بالخجل الشديد:

- حاول أن تكتب رسالة إلى نفسك عندما تكون لديك مشاعر داخلية
حول موضوع معين وتريد التعبير عنها، وإذا لم تكن راغبا في الكتابة لا بأس من استخدام آلة تسجيل
واستمع للشريط أو اقرأ الرسالة بعد الانتهاء من التسجيل أو الكتابة.
- حاول أن تكسب الثقة بنفسك وبقدراتك من خلال كتابة نقاط ضعفك
كما تراها في عمود خاص واكتب مقابل كل نقطة ضعف
الصفة أو المضادة لنقطة ضعفك مثال:

لا أثق بالآخرين ____________ أثق بنفسي.
الآخرون يكرهونني __________أنا محبوب من الآخرين.
الحياء من الإيمان___________ يد الله مع الجماعة

- بعد كتابة المشاعر المتعارضة، حاول أن تفكر بنفسك وبسلوكك
على أنك تتمتع بالمواصفات والمبادئ الصحية (جهة اليسار).
- حاول أن تتخيل مواقف سوف تسبب لك القلق والارتباك والإحراج لأنك خجول،
وحاول بالمقابل أن تفكر بما كنت ستفعله لو لم تكن خجولا
واستمر يوميا على نفس المنوال ولمدة أسبوع
وبعدها إذا واجهت على أرض الواقع موقفا طبق ما فكرت به.
- ضع نفسك في الطابور، سواء في مواقف الباصات أو السوبر ماركت
أو مطعم الحمص والفلافل أو الدوائر الحكومية.
لا تنس أن تأخذ مكانك آخر الطابور وابدأ الحديث مع الذي أمامك أو خلفك
بسؤال مناسب لموقف الطابور ومن ذلك السؤال اتبع شعار الحديث ذو شجون.
- الخجل من الجنس الآخر طبيعي ولكن غير ضروري
وكلا الجنسين يرغب بالحديث مع الآخر وكل ما هو مطلوب
هو الشجاعة في المبادرة بالحديث، وأسلوب المبادرة يعتمد على
الموقف الاجتماعي، فعلى مستوى الجامعة مثلا..
السؤال عن محاضرة أو كتاب معين يكون مناسبا،
بينما السؤال عن تقرير أو حتى عن الوقت يكون مناسبا في أماكن العمل.
- احمل معك كتابا أو شيئا ملفتا للانتباه يثير فضول الكثيرين،
وكن جاهزا للرد على الاستفسارات أو ملاحظات الآخرين.






وفي الختام أسأل الله العلي القدير أن تستفيد كل زهرة
من زهراتنا من هذه النصائح، متمنية لها سعادة الدارين
[/align]
ورود الصباح غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
العضو الذي شكر ورود الصباح على هذه المشاركة
قديم 05-09-2008, 09:11 PM   #2 (الرابط)
صديق التنمية
افتراضي

[align=right][align=right]الأخت الغالية ورود الصباح

معالجة مشكلة الخجل يمكن أن تتلاشى إى الحد المطلوب، فخجل قليل لا ضير فيه و هو مطلوب في

بعض الأمور، و إنما الخجل المعيق للتواصل و التطور هو المرفوض.

بالإضافة إلى ما ذكرت من حلول أقترح على من يعاني الخجل بقراءة كتب أو حضور دورات تدريبية عن

التواصل مع الآخرين، النقد البناء، اعرف نفسك.

شاكرة لك و كل عام و أنت بألف خير يا غالية، كتبه الله لك في ميزان حسناتك ( آمين ) [/align][/align]
أم محمد و همام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-09-2008, 12:13 AM   #3 (الرابط)
مشرفة التقنية والإنترنت
 
الصورة الرمزية ورود الصباح
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أم محمد و همام مشاهدة المشاركة
[align=right][align=right]الأخت الغالية ورود الصباح

معالجة مشكلة الخجل يمكن أن تتلاشى إى الحد المطلوب، فخجل قليل لا ضير فيه و هو مطلوب في

بعض الأمور، و إنما الخجل المعيق للتواصل و التطور هو المرفوض.

بالإضافة إلى ما ذكرت من حلول أقترح على من يعاني الخجل بقراءة كتب أو حضور دورات تدريبية عن

التواصل مع الآخرين، النقد البناء، اعرف نفسك.

شاكرة لك و كل عام و أنت بألف خير يا غالية، كتبه الله لك في ميزان حسناتك ( آمين ) [/align][/align]

أهلا بك أستاذتي ..أم محمد وهمام..

إضافتك مميزة ورائعة..

بارك الله فيك..

العفو..وأنت بخير ..

اللهم آمين..
ورود الصباح غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 14-09-2008, 08:39 AM   #4 (الرابط)
صديق ذهبي مميز
 
الصورة الرمزية ظلال الزيزفون
افتراضي

اختي ورود الصباح

نصائح مهمة

واسلوب جميل في العرض
بورك فيك
ظلال الزيزفون غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 14-09-2008, 11:21 AM   #5 (الرابط)
صديق نشيط
 
الصورة الرمزية ســـAرا
افتراضي

ررررررررررراااااااااااااائع جذا ما طرح هنا

سلمت يداك ورود الصباح

بالفعل كل ما ذكرتي صحيح انا لدي ابنة خالي خجولة جدا

لا أدري لكن ربما ليس جميع ما طرح قد تقتنع بها من حيث معرفتي بها

فهل توجد طريقة للتعامل أو الاقناع معهم

أحاول دائماُ معها وخاصة عندما لا تنظر بعينها في وجهي عند التحدث

بورك طرحك عزيزتي

لا حرمك الله الاجر

تحياتي لك
ســـAرا غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 17-09-2008, 07:58 PM   #6 (الرابط)
صديق جديد
 
الصورة الرمزية عبدالله سلامة
 
تاريخ التسجيل: Sep 2008
الدولة: jeddah
المشاركات: 7
الجنس :ذكر
عبدالله سلامة عضو يثبت وجوده
آخر مواضيعي
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم
اختي الغالية تحية طيبة وبعد
مشاركة جميلة مهمة ومن اكثر المشاكل التي يعاني منها الغرب وقد شاركت في برامج علاجية كثير لتعريف الخجل وطرق التخلص منه ومصادره ايضا.
اذا سمتي لي اولا او التعقيب على بعض العبارات فهناك فرق كبيييييييييير جدا بين الخجل والحياء .الحياء شيء محمود ومطلوب للرجال والنساء على حد سواء .. ولكن الخجل يعتبر حالة مرضية تسبب ارتباك للشخص في جميع امور حياته .
الغربيين دائما يضعون مقارنة لتبيين الفرق بين الخجل والذنب
الذنب -------- يمكن التخلص منه بمجرد الاعتذار والاستغفار ولكن الخجل ------ لايمكن التخلص منه بهذه الطرية
الذنب فعل يقوم به المذنب يسبب الشعور به ------------ولكن الخجل ليس له فعل فهو احساس ملازم للشخص
المذنب يشعر بالارتباك وعدم الاستقرار في اوقات الذنب فقط --------ولكن الخجول دايما مرتبك ومضطرب بدون سبب يذكر

وللخجل مصادر مهمة جدا وقد تحدد طريقة العلاج
1- الخجل الاجتماعي اي الذي يكون بفعل العادات والتقاليد الاجتماعية
2- الخجل العائلي(الأسري) اي طريقة التربية افعل ولا تفعل هذا عيب وهذا حرام ويكون هناك تناقض
3- الخجل الشخصي اي الذي يكون مصدرة شخصية الشخص بناءً على العوامل الوراثية والشخصية.

والعلاج لحالات الخجل ليس شيء موحد للجميع فيجب التعامل معه بشكل فردي فالخجل درجات ومراحل وكلا منها تجتاج الى طريقة علاج معينة
ويمكن التخلص منه اذا لقي الشخص التشجيع والمساعدة والارشاد المناسب

تحياتي وشهركم مبارك
عبدالله سلامة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 18-09-2008, 12:00 AM   #7 (الرابط)
صديق جديد
 
تاريخ التسجيل: Sep 2008
المشاركات: 22
الجنس :ذكر
miloud8 عضو يثبت وجوده
آخر مواضيعي
افتراضي

اااااه لو نجد الخجولات في مدينتنا لقد ذهب الحياء وأصبح الواحد فينا لكي يختار زوجة لا يستطيع لأن بنات هذا الزمان أصبحت تنظر اليك ونحن نهبط عينينا ...إبعثوا لنا الحياء الى الجزائر ...لا يعني اني قلت الحياء لا يوجد يعني خلاص ..موجود لكن ليس كتير
miloud8 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 22-09-2008, 11:23 AM   #8 (الرابط)
مشرفة التقنية والإنترنت
 
الصورة الرمزية ورود الصباح
افتراضي

جزاكم الله خيرا ع المرور.
ورود الصباح غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 22-09-2008, 11:27 AM   #9 (الرابط)
مشرفة التقنية والإنترنت
 
الصورة الرمزية ورود الصباح
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ســـAرا مشاهدة المشاركة
ررررررررررراااااااااااااائع جذا ما طرح هنا

سلمت يداك ورود الصباح

بالفعل كل ما ذكرتي صحيح انا لدي ابنة خالي خجولة جدا

لا أدري لكن ربما ليس جميع ما طرح قد تقتنع بها من حيث معرفتي بها

فهل توجد طريقة للتعامل أو الاقناع معهم

أحاول دائماُ معها وخاصة عندما لا تنظر بعينها في وجهي عند التحدث

بورك طرحك عزيزتي



لا حرمك الله الاجر

تحياتي لك
الأروووع مرورك..

سأحاول البحث عن المزيد ..

نورت..؛
ورود الصباح غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 22-09-2008, 11:29 AM   #10 (الرابط)
مشرفة التقنية والإنترنت
 
الصورة الرمزية ورود الصباح
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالله سلامة مشاهدة المشاركة
بسم الله الرحمن الرحيم
اختي الغالية تحية طيبة وبعد
مشاركة جميلة مهمة ومن اكثر المشاكل التي يعاني منها الغرب وقد شاركت في برامج علاجية كثير لتعريف الخجل وطرق التخلص منه ومصادره ايضا.
اذا سمتي لي اولا او التعقيب على بعض العبارات فهناك فرق كبيييييييييير جدا بين الخجل والحياء .الحياء شيء محمود ومطلوب للرجال والنساء على حد سواء .. ولكن الخجل يعتبر حالة مرضية تسبب ارتباك للشخص في جميع امور حياته .
الغربيين دائما يضعون مقارنة لتبيين الفرق بين الخجل والذنب
الذنب -------- يمكن التخلص منه بمجرد الاعتذار والاستغفار ولكن الخجل ------ لايمكن التخلص منه بهذه الطرية
الذنب فعل يقوم به المذنب يسبب الشعور به ------------ولكن الخجل ليس له فعل فهو احساس ملازم للشخص
المذنب يشعر بالارتباك وعدم الاستقرار في اوقات الذنب فقط --------ولكن الخجول دايما مرتبك ومضطرب بدون سبب يذكر

وللخجل مصادر مهمة جدا وقد تحدد طريقة العلاج
1- الخجل الاجتماعي اي الذي يكون بفعل العادات والتقاليد الاجتماعية
2- الخجل العائلي(الأسري) اي طريقة التربية افعل ولا تفعل هذا عيب وهذا حرام ويكون هناك تناقض
3- الخجل الشخصي اي الذي يكون مصدرة شخصية الشخص بناءً على العوامل الوراثية والشخصية.

والعلاج لحالات الخجل ليس شيء موحد للجميع فيجب التعامل معه بشكل فردي فالخجل درجات ومراحل وكلا منها تجتاج الى طريقة علاج معينة
ويمكن التخلص منه اذا لقي الشخص التشجيع والمساعدة والارشاد المناسب

تحياتي وشهركم مبارك
جزاكـــــــــــم الله خيرا على الإضافة
نفع الله بكم..
ورود الصباح غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع



الساعة الآن 02:06 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
المواضيع والتعقيبات لاتمثل بالضرورة الرأي الرسمي للمنتدى بل تمثل وجهة نظر كاتبها