منتديات الإسلام اليوم  
   

العودة   منتديات الإسلام اليوم > منتدى الإبداع الفكري > العــــــام

العــــــام باحة شاسعة يحدها الأفق، لتسع آراءكم وأطروحاتكم وحواراتكم، التي لم تسعفها المنتديات الأخرى ..

اللإئحة التنظيمية
عدد الضغطات : 3,233
مواضيع مميزة
■  اخواني واخواتي ,, الاعضاء الجدد   ■  السلام عليكم   ■  كتب لا يقرأه شيعى إلا تاب بإذن الله ... لا تفرط فى نشره   ■  فيسبوكياتي   ■  كتاب مذاهب فكرية معاصرة   ■  كل يوم حديث من أحاديث الاربعين النووية   ■  كتاب اتدارسه معكم الحلقة 1  

إضافة رد
 
ارتباط ذو صلة أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 08-04-2007, 04:18 AM   #1 (الرابط)
صديق مميز
 
الصورة الرمزية أبو مشعـل
افتراضي وفاه ابراهيم أبن الرسول صلى الله عليه وسلم

[frame="7 80"]
بسم الله الرحم الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

يوم نام إبراهيم ابن الرسول عليه الصلاة والسلام في حضن أمه ماريه
وكان عمره ستة عشر شهراً والموت يرفرف بأجنحته عليه والرسول عليه
الصلاة والسلام

ينظر إليه ويقول له

يا إبراهيم أنا لا أملك لك من الله شيئاً .. ومات إبراهيم وهو آخر
أولاده فحمله الأب الرحيم ووضعهُ تحت أطباق التراب وقال

له : يا إبراهيم إذا جاءتك الملائكة فقل لهم الله ربي ورسول الله أبي
والإسلام ديني .. فنظر الرسول عليه الصلاة والسلام خلفهُ فسمع عمر بن
الخطاب رضي الله عنه يُنهنه بقلب صديع فقال له : ما يبكيك يا عمر ؟
فقال عمر رضي الله عنه يا رسول الله :

أبنك لم يبلغ الحلم ولم يجر عليه القلم وليس في حاجة إلى تلقين فماذا
يفعل ابن الخطاب! ، وقد بلغ الحلم وجرى عليه القلم ولا يجد ملقناً
مثلك يا رسول الله !


وإذا بالإجابة تنزل من رب العالمين جل جلاله بقوله
تعالى رداً على
سؤال عمر :


{يثبت الله الذين آمنوا بالقول الثابت في الحياة الدنيا والآخرة
ويُضلُّ الله الظالمين ويفعل الله ما يشاء }


نسأل الله تعالى أن يثبتنا عند سؤال الملكين ويهون علينا وحده القبر
ووحشته ويغفر لنا ويرحمنا انه على ما يشاء قدير وآخر دعوانا أن الحمد
لله رب العالمين وصلى اللهم وسلم وبارك عليك يا سيدي يا رسول الله


دعاء فك الكرب


لا اله إلا الله الحليم الكريم


لا اله إلا الله العلى العظيم


لا اله إلا الله رب السماوات السبع


ورب العرش العظيم


أحد السلف كان أقرع الرأس أبرص البدن أعمى العينين مشلول القدمين
واليدين وكان يقول: "الحمد لله الذي عافاني مما ابتلى به كثيراً ممن
خلق، وفضلني تفضيلاً". فمر به رجل فقال له: مما عافاك؟ أعمى وأبرص
وأقرع ومشلول فمما عافاك؟ فقال: ويحك يا رجل؛ جعل لي لساناً ذاكراً،
وقلباً شاكراً، وبدناً على البلاء صابراً،
اللهم ما أصبح بي من نعمه
أو بأحد من خلقك فمنك وحدك لا شريك لك، فلك الحمد ولك الشكـر قال
تعالى: {وَمَن يَعْشُ عَن ذِكْرِ اْلرَّحْمَنِ نُقَيِّضْ لَهُ
شَيْطَاناً فَهُوَ لًهُ قَرِينٌ} الزخرف 36 .


(لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين)

لم يدعُ بها مسلم في شيء إلا قد استجاب الله له.


وزعها على كل من عندك ولك الأجر والثواب .


ملحوظة: تخيل أخي الكريم لو أنك نشرت هذه الرسالة بين عشرة من
أصدقائك - على الأقل - وكل صديق منهم فعل كما فعلت أنت وهكذا.ولكل
واحد منهم حسنة، والحسنة بعشر أمثالها، انظر كم
كسبت من الحسنات في دقيقه واحدة أو دقيقتين !

من البريد
اللهم اغفر لى و لوالدى و للمؤمنين يوم يقوم الحساب
[/frame]
أبو مشعـل غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع



الساعة الآن 09:40 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
المواضيع والتعقيبات لاتمثل بالضرورة الرأي الرسمي للمنتدى بل تمثل وجهة نظر كاتبها