منتديات الإسلام اليوم  
   

العودة   منتديات الإسلام اليوم > منتدى الإدارة > ارشيف المنتدى > الأرشيف > حجر الزاوية > حجر الزاوية رمضان 1426هـ

اللإئحة التنظيمية
عدد الضغطات : 3,308
مواضيع مميزة
■  اخواني واخواتي ,, الاعضاء الجدد   ■  السلام عليكم   ■  كتب لا يقرأه شيعى إلا تاب بإذن الله ... لا تفرط فى نشره   ■  فيسبوكياتي   ■  كتاب مذاهب فكرية معاصرة   ■  كل يوم حديث من أحاديث الاربعين النووية   ■  كتاب اتدارسه معكم الحلقة 1  

إضافة رد
 
ارتباط ذو صلة أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 18-12-2005, 11:35 PM   #1 (الرابط)
صديق مشارك
 
تاريخ التسجيل: Dec 2005
المشاركات: 294
الجنس :ذكر
حجر الزاوية عضو مميزحجر الزاوية عضو مميز
آخر مواضيعي 0 و كل عيد و انتم ... احجار زاوية
0 19 - حلقة مفتوحة
0 18- بقايا
0 14- السيرة النبوية و التغيير
0 The Path
افتراضي النصيحة

النصيحة، وهي حق المسلم، مع بيان شروطها وآدابها، والفرق بينها وبين التنقص والازدراء، وأن الرأي الخاص يدخل في المناقشة، وليس في النصيحة.
حجر الزاوية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
العضو الذي شكر حجر الزاوية على هذه المشاركة
قديم 19-12-2005, 02:58 AM   #2 (الرابط)
عبدالرحيم
ضيف
افتراضي


<BR>
<BR>http://www.almahdy.name/vb/showthread.php?t=740
  رد مع اقتباس
قديم 19-12-2005, 02:58 AM   #3 (الرابط)
ابن القيم
ضيف
افتراضي

النصيحة هى شعيرة من شعائر الدين يا اخوانى ولا يجوز تعطيلها كما انها واجبة فالدين نصيحة ولكن النصيحة لا بد ان تكون باسلوب مميز وراقى يبين فيه الشخص ان هدفه هو النصح ليس الا اى تكون بكل امانة وصراحة بصدق واخلاص وانما الاعمال بلنيات ولكل امرء ما نوى قال تعالى ..انك لاتهدى من احببت ولكن الله يهدى من يشاء
  رد مع اقتباس
قديم 19-12-2005, 02:58 AM   #4 (الرابط)
أم المثنى
ضيف
افتراضي

النصيحــــــــــة....
<BR>
<BR>ما أجملها عندما تكون من شخص محب وليس بشامت
<BR>
<BR>ولابد أن تكون بإختيار أحسن العبارات وألطفها ليتقبلها المنصوح
<BR>
<BR>وأيضا ما أجملها لو كانت تعريضا أو بالسر
<BR>
<BR>وإليكم الهدي النبوي الغير مباشر
<BR>
<BR>((نعم الرجل عبد الله لو كان يقوم من الليل ))
<BR>
<BR>فياله من أسلوب رقراق وجذاب بل ويدخل للقلب مباشرة
<BR>
<BR>وأتظنون عبدالله بن عمر ترك قيام الليل بعد هذه الكلمات
<BR>
<BR>لا إنما واظب على قيام الليل طوال عمره ...
<BR>
<BR>وكذا عندما جاء الغلام يستأذن النبي- صلى الله عليه وسلم- بالزنا
<BR>
<BR>هل سجنه ...ضربه... عاتبه...لا بأبي وأمي يارسول الله ...
<BR>إنما ...
<BR>بحوار هادئ أقنع الفتى
<BR>
<BR>والقصة مشهورة عندما قال له -صلى الله عليه وسلم-
<BR>أترضاه لأمك....لأختك...لأعمتك...وهكذا والفتى يقول لا...لا..
<BR>
<BR>ومن ثم الدعاء للمنصوح فوالله له أثر عظيم بقلب المنصوح ...
<BR>
<BR>فما أحوجنا أن نقتفي أثر الحبيب- صلى الله عليه وسلم- في النصيحة
  رد مع اقتباس
قديم 19-12-2005, 02:58 AM   #5 (الرابط)
عبدالله الصيعري
ضيف
افتراضي

من آداب النصيحة
<BR>أن تكون أن تكون برفق وشفقة وحرص على الخير وإرادة وجه الله تعالى،وأن تكون على انفراد...كما قال الأول:
<BR>تعمدني بنصحك في انفرادي *** وجنبني النصيحة في الجماعة
<BR>فـإن الـنـصـح بـيـن الناس نوع *** من التوبيخ لا أرضى استمـاعه
<BR>فـإن خـالفتنـي وعصيت أمري *** فــلا تـجـزع إذا لـم تـعـط طـاعة
  رد مع اقتباس
قديم 19-12-2005, 02:58 AM   #6 (الرابط)
أم محمد
ضيف
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم
<BR>
<BR>السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
<BR>
<BR>النصيحه من منظوري هي شي صعب, وليس كل انسان قادر على أن ينصح، أرجو من فضيلة الشيخ أن يشرح كيف ننصح من نحب؟ وما هي طريقة النصح؟ وهل للنصيحة شروط؟ وماذا نفعل اذا لم يتقبل الانسان منا النصيحه؟
<BR>
<BR>وجزاكم الله خيرا
  رد مع اقتباس
قديم 19-12-2005, 02:58 AM   #7 (الرابط)
bakil
ضيف
افتراضي

آ65y45wy45ytw45yyw
<BR>
  رد مع اقتباس
قديم 19-12-2005, 02:58 AM   #8 (الرابط)
كبسه
ضيف
افتراضي

ارجو شرح مذهب حسين بن موسى اللحيدي الذي يدعي بانه المهدي والذي يقول بان الرسول سيبعث مرة اخرى
  رد مع اقتباس
قديم 19-12-2005, 02:58 AM   #10 (الرابط)
أبورضوان
ضيف
افتراضي

السلام عليكم . . .
<BR>
<BR>قوافل الشكر لكل عابر مر من هاهنا . . .
<BR>
<BR>* * * * * * * * * * * * * * * *
<BR>النصيحة . . . وآداب النصح
<BR>
<BR>كنت قد كتبت قصة وحاولت أن استقصي آداب النصح لأدرجها ضمن أحداث القصة . . .
<BR>فالحمد لله الذي وفقني لكتابتها . . .
<BR>وهي بطبيعتها عمل بشري . . . بحاجة إلى النقد والتقويم
<BR>
<BR>هاكم
<BR>-----
<BR>
<BR>
<BR>في يوم غزير النعم والخيرات .. طرق ( عماد ) الباب، صديق ( عبدالعزيز ) ليدخله عبدالعزيز بيته وينزله ضيفا .. وبعد أن دارت أحاديث ودية بينهما وأحسّا بنوع من التآلف القلبي ، قال عماد : يا عبدالعزيز .. هلا سمحت لي بقليل من الحديث عن ما يتردد في وجداني ؟
<BR>
<BR>- نعم .. تفضل يا عماد .. على الرحب والسعة وبكل سرور !!
<BR>
<BR>- أراك يا عبدالعزيز شابا ممتلئاً طاقةً وحيوية وطالما ألمح فيك فطنة تتوقد ، وحماسا يتوهج ، ما رآك أحد إلا وأحس بشعور النشوة والفرحة بأن محافظتنا تحتضن أمثالك ..
<BR>
<BR>لكني ألمح فيك أمرا ما قد يخفى عليك .. وأخاف أن يتضاعف ويكبر مع الأيام لتكون كشجرة قاومت الريح العاتية قروناً لتسويها بالأرض صغار النمل ! .. هل تحب أن تعرف ما هو ؟؟
<BR>
<BR>- أكيد أنك هل تقصد ما فعلته أنا في ليلة الأحد الماضي ؟!
<BR>
<BR>- هههه .. لا لا أمر تلك الليلة جدا عادي وأتمنى أن لا تفكر فيه ثانية .. لأنني قد عفوت ..
<BR>
<BR>- من طيب أخلاقك صديقي .. وما ذاك الأمر إذن ؟
<BR>
<BR>- يقول حبيبنا صلى الله عليه وسلم (صل على النبي) : " من حسن إسلام المرء تركه ما لا يعنيه " ويقول أيضا " كفى بالمرء إثماً أن يحدث بكل ما سمع " ويقول أيضا " ... ومن كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليقل خيراً أو ليصمت " وكثيرا ما ردد الحكماء وأصحاب التجارب في الحياة " إذا كان الكلام من فضة فالسكوت من ذهب " و " لسانك حصانك إن صنته صانك"
<BR>
<BR>صديقي .. كثيرا ما يتلذذ الإنسان بالكلام ويتلذذ بسماع الأخبار المثيرة هنا وهناك وهذه تجدها عند عامة الناس والشباب بكثرة .. وحيث إنك لست من الطبقة العامة – كما أعرفك- بل أنت ممن يعقد فيهم الأمل لقيادة المسيرة لهذه الأمة فأرى أنه من الأفضل لك ولنفسك ولعقلك أن تحاول أن يكون جل (أيْ:أكثر) حديثك مفيداً .. هل لديك شيء حول ما قلته لك ؟؟ تفضل
<BR>
<BR>- ولكن صديقي عماد ،، يصعب على الإنسان أن يكون كذلك حيث إن الكلام شهوة لدى النفس الإنسانية وكذلك السكوت هي عادة محببة لدى البعض .. لم يكن لي منها نصيب !!
<BR>
<BR>- إذا كان الأمر كذلك فيجب أن تعلم – يا عبد العزيز- أن هناك منطقة يجب أن تبتعد عنها وهي منطقة ( آثام اللسان ) من الغيبة والنميمة والكلام في أعراض الناس و... الخ ، كل ما غيرها فهو مباح لك الكلام فيه .. إذا نجحت في هذا الاختبار فهنئا لك .. وجاهد نفسك ما استطعت على ذلك .. الخلاصة: أن تبتعد عن ( آثام اللسان ) .. هل لديك شيء حول حديثي لك ؟
<BR>
<BR>- صراحة .. أنا أشكرك من أعماقي على هذا النصح والتذكير وصدري رحب لأمثالك ، وسأحاول من الآن قدر المستطاع أن أبتعد عن آثام اللسان ، وأتمنى إن رأيت مني أي خلل فلتبادر إلى نصحي وتذكيري .. فما أنا إلا مثلك بشرا ..
<BR>وهكذا .. عادت الأحاديث الودية لتأخذ مجراها .. وعاد عماد للشاي لكن وجده قد برد .. !!
<BR>-------
<BR>
<BR>
<BR>وستكون لي عودة إن شاء الله . . . في سرد الآداب التي في القصة . ( إن لم تسردوها )
<BR>
<BR>أبورضوان
  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع



الساعة الآن 10:56 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
المواضيع والتعقيبات لاتمثل بالضرورة الرأي الرسمي للمنتدى بل تمثل وجهة نظر كاتبها