إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

إهداء إجمل رسالة إعتذار للغالي؟؟؟

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • إهداء إجمل رسالة إعتذار للغالي؟؟؟

    أخواني وأخواتي السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    هل تساعدون أخاكم ؟؟
    وقع بيني وبين أحد أحبتي سوء فهم فغضب مني وحاولت إرضاؤه بطرق شتى
    وقال لي أنه غير غاضب ولكني حاولت الإتصال به مراراً وتكرارا فلم يرد علي فعرفت أنه لم يزل مني غاضباً
    ففكرت ان أكتب له رسالة إعتذار من خلال هذا المنتدى وادعوه لمشاهدتها
    فقلت في نفسي بدل ان أكتب له رسالة واحدة سأطلب من كل اخواني واخواتي في فضائنا أن يساعدوني في كتابة رسائل أعتذار له بإسمي فبدل ان يجد رسالة واحدة فسيجد عشرات الرسائل >>>>> بغيت أقول مئات الرسائل بس خفت أتوهق لأن شعبيتي مو كبيره :d
    - أسعدكم الله جميعاً اعلم أنكم لن تخذلوني -

    لذا فانا أطلب من الجميع أن يكتب معي رسالة إعتذار لصديقي الغالي
    ويدعوه للعفو عني فقد أخطأت بحقه وان معترف بذلك
    فهل تساعدوني ؟؟؟؟

    أنتظر وقوفكم معي ومساعدتكم لي فأنا أثق بكم وبأخوتكم
    بوركتم جميعاً

    دمتم بخير جميعا
    أخوكم المتألم
    التعديل الأخير تم بواسطة حمد المعطاني; الساعة 25-05-2007, 02:19 PM.
    العاقل يرى في الاختلاف اتفاقا! على حد قول معاوية: "أنا أقع إذا طرتم, وأطير إذا وقعتم, ولو وافق طيراني طيرانكم لاختلفنا" وذلك أن الاتفاق سبب للملل المؤدي إلى سوء العشرة, وهو طريق إلى انعدام التنافس لإثبات السبق والجدارة بالصواب, أما الاختلاف فبإحسان التعامل معه ستكون نتيجته النهائية وفاقا أكيدا!. (د.الشريف حاتم العوني)

  • #2
    ومن عفى وأصلح فأجره على الله ..

    المسامح كريم

    وكلنا ذو خطأ أعف عن أخيك عفا الله عنك

    الاخ المهندس حمد ماشاء الله شعبيته كبيره الكل راح يرد بأذن الله





    ** فن الاعتــــــــــــذار **




    الاعتذار الصادق المعبّر فعلا عن الإحساس الحقيقي


    بالخطأ والندم عليه


    الاعتذار الذي هو جواز المرور لمشاعر أفضل بين القلوب المتحابة .


    ** إن أثمن مافي الحياة هو القدرة على ملامسة قلوب من نحب


    ولكن يبقى الأسوأ هو جرح هذه القلوب دونما **


    |؛¤ّ,¸¸,ّ¤؛|اعتــــــــذار |؛¤ّ,¸¸,ّ¤؛|




    من علّمنا أن الاعتذار ضعفٌ وإهانةٌ ومنقصة ؟؟


    من علّمنا أن نقتل بداخلنا هذه الصفة النبيلة ؟؟


    من علّمنا أن في الاعتذار جرحٌ للكرامة والكبرياء ؟؟


    حقا الاعتذار من أنبل الصفات الانسانية .


    هو دليل نقاء القلب وصفاء النفس .


    وحلاوة الروح .


    وليتنا نكن متسامحين مع أنفسنا ابتداءً


    ومع الآخرين انتهاءً .


    عندها لن نجد في عالمنا هذا ذرةٌ من خلاف





    ** فاصلة **


    قد أخطئ أنا أو تخطئ أنت


    وقد نتقاسم الأخطاء


    ولكن خيرنا من يبدأ بالسلام


    وختاما


    من أكرمك .. فأكرمه


    ومن استخفّ بك .. فأكرم نفسك عنه


    منقول


    وهناك كتاب جميل أسم (فن الإعتذار وقبول العذر)

    المؤلف: محمود الموسوي

    الصفحات: 55 من القطع الوسط

    الكتيب الأول ضمن السلسلة الاجتماعي (سلسلة فن الحياة)، بأسلوب اجتماعي عملي مطعّم بالقصص الواقعية الشيقة.

    يناول الفصل الأول منه الاعتذار وأهميته وحيثياته وطرق الوصول إلى اعتذار ناجح.

    الفصل الثاني: يهتم بقبول العذر والعفو عن الناس.



    تحياتي لك مهندسنا الكريم
    التعديل الأخير تم بواسطة قارئة المستقبل; الساعة 25-05-2007, 02:32 PM.

    تعليق


    • #3
      ماأجمــــــــــــل الصداقه أذا شملها الصدق

      وبطبيعة الحال فأننا أناس نخطئ ونصيب ... والأعتذار هو دليل على الوفاء

      فأتمنى أن يتسع قلبك لصديقك وأن تدمح خطاه مادام أنه أعتذر

      والحقيقه أنني أتمنى لو أن هنالك صديق لي يستطيع فعل مافعله الأخ حمد

      أتمنى لكم كل الخير
      -_-_-_-_-_-_-_-_-_-

      sigpic



      لسانك لاتذكر به عورة أمرءٍ .. فكلك عوراتٌ وللناس السنُ ..
      ونفسك أن أبدت عليك معائباً ...فصنها وقل ياعين للناس أعينُ


      الحوار هو التقاء فكرة بفكرة , لتولد فكرة جديدة ينتهي إليها المتحاورون

      تعليق


      • #4
        جزاك الله خيراً

        المشاركة الأصلية بواسطة قارئة المستقبل مشاهدة المشاركة
        ومن عفى وأصلح فأجره على الله ..

        المسامح كريم

        وكلنا ذو خطأ أعف عن أخيك عفا الله عنك

        الاخ المهندس حمد ماشاء الله شعبيته كبيره الكل راح يرد بأذن الله









        وهناك كتاب جميل أسم (فن الإعتذار وقبول العذر)

        المؤلف: محمود الموسوي

        الصفحات: 55 من القطع الوسط

        الكتيب الأول ضمن السلسلة الاجتماعي (سلسلة فن الحياة)، بأسلوب اجتماعي عملي مطعّم بالقصص الواقعية الشيقة.

        يناول الفصل الأول منه الاعتذار وأهميته وحيثياته وطرق الوصول إلى اعتذار ناجح.

        الفصل الثاني: يهتم بقبول العذر والعفو عن الناس.



        تحياتي لك مهندسنا الكريم
        جزاك الله خير أختي قارئة وبارك فيك وفي والديك ونفع بكم
        كم سعدت بهذه الكلمات الطيبة التي هي والله قليلة في حق هذا الغالي فله في قلبي أعظم من ذلك حباً وتقديراً
        وكم كنت أتمنى ان أكون في هذه اللحظة شاعراً لأكتب له رسالة شعرية أعتذر له فيها ولكن هذا جهد المقل ورسائل صادقة - أعتز بها كثيراً - من أخواني واخواتي أسأل الله أن ينفع بها
        ومع كل هذا فأنا أعلم أنه طيب القلب وسيعود إن شاء الله
        تحياتي لك أختي قارئة
        دمتِ بخير
        أخوك
        العاقل يرى في الاختلاف اتفاقا! على حد قول معاوية: "أنا أقع إذا طرتم, وأطير إذا وقعتم, ولو وافق طيراني طيرانكم لاختلفنا" وذلك أن الاتفاق سبب للملل المؤدي إلى سوء العشرة, وهو طريق إلى انعدام التنافس لإثبات السبق والجدارة بالصواب, أما الاختلاف فبإحسان التعامل معه ستكون نتيجته النهائية وفاقا أكيدا!. (د.الشريف حاتم العوني)

        تعليق


        • #5
          ما أروعك !

          المشاركة الأصلية بواسطة قرنديزر مشاهدة المشاركة
          ماأجمــــــــــــل الصداقه أذا شملها الصدق

          وبطبيعة الحال فأننا أناس نخطئ ونصيب ... والأعتذار هو دليل على الوفاء

          فأتمنى أن يتسع قلبك لصديقك وأن تدمح خطاه مادام أنه أعتذر

          والحقيقه أنني أتمنى لو أن هنالك صديق لي يستطيع فعل مافعله الأخ حمد

          أتمنى لكم كل الخير
          جزاك الله خير أبو فهد وبارك في عمرك
          حقيقة أنني مخطأ حقاً وهذا ليس تواضعاً
          ومن حق هذا الغالي أن يغضب ويعتب
          ولكن هذه رسائل صدق أنثرها بين يديه
          ورسائل أخوة وحب أقدمها له فهل سيرضى ؟ - نعم سيرضى إن شاء الله -
          كل الشكر والتقدير لك أخي قرنديزر على هذهالكلمات الرائعة والعبارات اللطيفة

          دمت بخير

          أخوك
          العاقل يرى في الاختلاف اتفاقا! على حد قول معاوية: "أنا أقع إذا طرتم, وأطير إذا وقعتم, ولو وافق طيراني طيرانكم لاختلفنا" وذلك أن الاتفاق سبب للملل المؤدي إلى سوء العشرة, وهو طريق إلى انعدام التنافس لإثبات السبق والجدارة بالصواب, أما الاختلاف فبإحسان التعامل معه ستكون نتيجته النهائية وفاقا أكيدا!. (د.الشريف حاتم العوني)

          تعليق


          • #6
            المهم أني أنتظر بشارتك

            وبعدين أعزم خويك بأقرب محل ((بروستد)) وقله هذه هديه من قرنديزر

            طبعا أرسلي الفاتوره ... وقابلني أذا دفعتها
            -_-_-_-_-_-_-_-_-_-

            sigpic



            لسانك لاتذكر به عورة أمرءٍ .. فكلك عوراتٌ وللناس السنُ ..
            ونفسك أن أبدت عليك معائباً ...فصنها وقل ياعين للناس أعينُ


            الحوار هو التقاء فكرة بفكرة , لتولد فكرة جديدة ينتهي إليها المتحاورون

            تعليق


            • #7
              اخي المهندس حمد

              ما رايك بهذه

              ][ مثلي هفا ، ومثلك عفا ][

              لايزال الخطأ يعتري الانسان مهما أعتلى قدره وسمت منزلته
              يسيء لهذا مره وذاك مرارا بقصد او بدون قصد ..
              لكن.. شرع الله لنا ما يجبر ذاك النقص بما يرفع من قدر المرء
              فترى أخاً يخطئ على أخيه فيكتب إليه متواضعاً معتذرا :مثلي هفا ومثلك عفا
              فيأتيه الجواب على طبق من الرحمة والسمو : مثلك اعتذر، ومثلي اغتفر.

              اصلح الله ما بينك وبين اخيك
              رب لا تذرني فردا وانت خير الوارثين
              رب لا تذرني فردا وانت خير الوارثين
              رب لا تذرني فردا وانت خير الوارثين




              هذا دعاء
              اللهم انت اعطيتني خير اصحاب في الدنيا دون ان اسألك
              فلا تحرمني من صحبتهم في الجنة وأنا اسألك
              اللهم اسعدهم وفرج همهم وحقق لهم مايتمنوا واجعل الجنة
              مقرا لهم
              اللهم
              لاترد دعواتي لهم فإني فيك احبهم

              تعليق


              • #8
                [align=center]ماأجمل هذه الروح التي تحمل الوفاء لصاحبها،جميله هي الفكره وسيكون لهاصدى رائع لديه
                وأقترح لكم هذه العباره...

                **
                أخي الغالي...لوكانت القلوب تهدى..لقدمت لك قلبي أغلى هديه..لكنها وديعةٌ من الرحمن..أدام الله الحب بيننا فيه**[/align]
                يارسول الله

                لوكنت ترجع بالدمووع لكان دمعي أرجعك

                تسلى أناس بالحياة ولهوها
                ونحن لعمر الله بعدكَـ ننتظر
                نؤمل أن تأتي الوفاة عزيزة
                ونحظى بلقيا سيد الخلق والبشر

                تعليق


                • #9
                  والله ياإنك كشخه ياصديق الأستاذ حمد يحطلك إعتذارات ودنيا أما انا الله يخلف علي إذا زعلت رحت أدق على صديقتي أترجاه ترضيني وبالموت تعتذر وأحيانا تنقلب السالفة اصير انا اللي أعتذر واقوله التوبه ماعمري أزعل وه ياقارئة المستقبل شكلتس مظطهدتن <<للمعلوميه يمكن تصير السالفة صدق ويمكن لا كلا الإحتمالين وارد
                  [line][/line]

                  آهٍ يا صديقي ..
                  هل تعرف..
                  كم يعذبني صمتك ! وكم تعذبني هذه اللا أسمع !
                  أنا أعترف أنا مذنب
                  وأعرف أن قلبك اكبر
                  (من أجل ذلك القلب لاأريد أن أخسرك)
                  هل تغفر لي لو من أجلي(أقصد نفسي انا ياقلب أبيض يعني علشاني سامحهه)<<يبدو إنه دخلت روحه بالسالفه بعض الشيء
                  " قلب أبيض هذه ابنة حبيبة وعزيزة ومواطنة صالحة وعظيمة"

                  كتبه وحرره :
                  عبدالله بن عبدالعزيز ملك المملكة العربية السعودية



                  إنما وضعته في توقيعي ليس لغرض الغرور وإنما فقط ليعلم الملك أن رسالته وصلت لي سالمة مع حاجبة الأمين!!!

                  تعليق


                  • #10
                    [align=right]مالي إذا ما زارني طيفه
                    امسح من أجفاني الدمعات

                    غاب و لن يرجع يا ليتني
                    شاركته بعض أماني الحياة

                    أشعر بالوحشة من بعده
                    جسمي وحيد و شؤوني شتات

                    و عندما تفجؤني لمحة
                    لطيفه أهِمُ بالالتفات .


                    يا حبيبي
                    اختلفنا
                    و تخالفني رأي و لا يختلف قلبانا
                    أما كان في الله حبٌ جمعني وإياكا .


                    و هل آخيتني يوم أن آخيتني على أنني معصوما؟

                    أصلح الله بينكما ، و إن كان من محبي الأناشيد فيا ليتك تهديه نشيد يا أخي لأحمد أبو خاطر ، فيه الكثير من المعاني الرقيقة و لحنه عذب هادئ .

                    بارك الله أخوتكما و أدام الود بينكما .
                    [/align]
                    أحلف بِأني أعيش لفكرة
                    أحلى ما فيها ثوابها بُكرا
                    لما ألاقي في كل بذرة
                    زرعتها طرح السنين

                    تعليق


                    • #11
                      المشاركة الأصلية بواسطة قرنديزر مشاهدة المشاركة
                      المهم أني أنتظر بشارتك

                      وبعدين أعزم خويك بأقرب محل ((بروستد)) وقله هذه هديه من قرنديزر

                      طبعا أرسلي الفاتوره ... وقابلني أذا دفعتها
                      أسعدك الله أخي قرنديزر وأبشرك الأمور زانت ولله الحمد >>>>> لأن القلب الكبير دايم كبير الله يسعده
                      الله يديم ضحكتك أبو فهد يعني ودك تهبقني للعزيمة بعدين ((تنحاش)) عني وأتورط بالحساب >>>>> على باله بيعزمه على بوفيه 10 متر وفي فندق خمس نجوم
                      بس على فكره . . تراه والله غالي و يستاهل ومقداره أغلى من كل البوفيهات في الفنادق (خمس نجوم )

                      أسعدك الله أخوي قرنديزر ولاحرمني من أخوتك الصادقة
                      ملاحظة : تراك غالي علي يا أبو فهد . . الله يحفظك

                      دمت بخير وصحة
                      أخوك
                      العاقل يرى في الاختلاف اتفاقا! على حد قول معاوية: "أنا أقع إذا طرتم, وأطير إذا وقعتم, ولو وافق طيراني طيرانكم لاختلفنا" وذلك أن الاتفاق سبب للملل المؤدي إلى سوء العشرة, وهو طريق إلى انعدام التنافس لإثبات السبق والجدارة بالصواب, أما الاختلاف فبإحسان التعامل معه ستكون نتيجته النهائية وفاقا أكيدا!. (د.الشريف حاتم العوني)

                      تعليق


                      • #12
                        المشاركة الأصلية بواسطة جروح بارده مشاهدة المشاركة
                        اخي المهندس حمد

                        ما رايك بهذه

                        ][ مثلي هفا ، ومثلك عفا ][

                        لايزال الخطأ يعتري الانسان مهما أعتلى قدره وسمت منزلته
                        يسيء لهذا مره وذاك مرارا بقصد او بدون قصد ..
                        لكن.. شرع الله لنا ما يجبر ذاك النقص بما يرفع من قدر المرء
                        فترى أخاً يخطئ على أخيه فيكتب إليه متواضعاً معتذرا :مثلي هفا ومثلك عفا
                        فيأتيه الجواب على طبق من الرحمة والسمو : مثلك اعتذر، ومثلي اغتفر.

                        اصلح الله ما بينك وبين اخيك
                        ماشاء الله تبارك الله جميل ما كتبتِ أختي الفاضلة جروح باردة بالفعل معبرة ومؤثرة
                        (مثلي هفا ، ومثلك عفا )
                        لا أكتمك سراً أخيتي فقد سر بها كثيراً عندما قرأها

                        جزاك الله خيراً ونفع بك
                        دمتِ بخير
                        أخوك
                        العاقل يرى في الاختلاف اتفاقا! على حد قول معاوية: "أنا أقع إذا طرتم, وأطير إذا وقعتم, ولو وافق طيراني طيرانكم لاختلفنا" وذلك أن الاتفاق سبب للملل المؤدي إلى سوء العشرة, وهو طريق إلى انعدام التنافس لإثبات السبق والجدارة بالصواب, أما الاختلاف فبإحسان التعامل معه ستكون نتيجته النهائية وفاقا أكيدا!. (د.الشريف حاتم العوني)

                        تعليق


                        • #13
                          المشاركة الأصلية بواسطة القمرريه مشاهدة المشاركة
                          [align=center]ماأجمل هذه الروح التي تحمل الوفاء لصاحبها،جميله هي الفكره وسيكون لهاصدى رائع لديه
                          وأقترح لكم هذه العباره...

                          **
                          أخي الغالي...لوكانت القلوب تهدى..لقدمت لك قلبي أغلى هديه..لكنها وديعةٌ من الرحمن..أدام الله الحب بيننا فيه**[/align]
                          بارك الله فيكِ أختي الفاضلة - المبدعة - القمرريه . . شكراً لكِ على هذه الكلمات اللطيفة
                          والأجمل منها عبارتكِ المعبرة الرائعة :

                          (( أخي الغالي...لوكانت القلوب تهدى..لقدمت لك قلبي أغلى هديه..لكنها وديعةٌ من الرحمن..أدام الله الحب بيننا فيه ))

                          كل الشكر والتقدير لك أختي الفاضلة القمررية لا حرمك الله أجرها

                          دمتِ بخير

                          أخوك
                          العاقل يرى في الاختلاف اتفاقا! على حد قول معاوية: "أنا أقع إذا طرتم, وأطير إذا وقعتم, ولو وافق طيراني طيرانكم لاختلفنا" وذلك أن الاتفاق سبب للملل المؤدي إلى سوء العشرة, وهو طريق إلى انعدام التنافس لإثبات السبق والجدارة بالصواب, أما الاختلاف فبإحسان التعامل معه ستكون نتيجته النهائية وفاقا أكيدا!. (د.الشريف حاتم العوني)

                          تعليق


                          • #14
                            المشاركة الأصلية بواسطة قلب أبيض مشاهدة المشاركة
                            والله ياإنك كشخه ياصديق الأستاذ حمد يحطلك إعتذارات ودنيا أما انا الله يخلف علي إذا زعلت رحت أدق على صديقتي أترجاه ترضيني وبالموت تعتذر وأحيانا تنقلب السالفة اصير انا اللي أعتذر واقوله التوبه ماعمري أزعل وه ياقارئة المستقبل شكلتس مظطهدتن << للمعلوميه يمكن تصير السالفة صدق ويمكن لا كلا الإحتمالين وارد
                            [line][/line]

                            آهٍ يا صديقي ..
                            هل تعرف..
                            كم يعذبني صمتك ! وكم تعذبني هذه اللا أسمع !
                            أنا أعترف أنا مذنب
                            وأعرف أن قلبك اكبر
                            (من أجل ذلك القلب لاأريد أن أخسرك)
                            هل تغفر لي لو من أجلي ( أقصد نفسي انا ياقلب أبيض يعني علشاني سامحهه ) << يبدو إنه دخلت روحه بالسالفه بعض الشيء
                            جزاك الله خير أختي قلب أبيض على كلماتك الطيبة
                            كلمات مؤثرة وصادقة أثمرت ولله الحمد
                            فقد عادت الأمور إلى نصابها ( والمياه لمجاريها )
                            لا حرمك الله أجر ما كتبتِ

                            دمتِ بخير

                            أخوك
                            العاقل يرى في الاختلاف اتفاقا! على حد قول معاوية: "أنا أقع إذا طرتم, وأطير إذا وقعتم, ولو وافق طيراني طيرانكم لاختلفنا" وذلك أن الاتفاق سبب للملل المؤدي إلى سوء العشرة, وهو طريق إلى انعدام التنافس لإثبات السبق والجدارة بالصواب, أما الاختلاف فبإحسان التعامل معه ستكون نتيجته النهائية وفاقا أكيدا!. (د.الشريف حاتم العوني)

                            تعليق


                            • #15
                              المشاركة الأصلية بواسطة ذرة ضوء مشاهدة المشاركة
                              [align=right]مالي إذا ما زارني طيفه
                              امسح من أجفاني الدمعات

                              غاب و لن يرجع يا ليتني
                              شاركته بعض أماني الحياة

                              أشعر بالوحشة من بعده
                              جسمي وحيد و شؤوني شتات

                              و عندما تفجؤني لمحة
                              لطيفه أهِمُ بالالتفات .


                              يا حبيبي
                              اختلفنا
                              و تخالفني رأي و لا يختلف قلبانا
                              أما كان في الله حبٌ جمعني وإياكا .


                              و هل آخيتني يوم أن آخيتني على أنني معصوما؟

                              أصلح الله بينكما ، و إن كان من محبي الأناشيد فيا ليتك تهديه نشيد يا أخي لأحمد أبو خاطر ، فيه الكثير من المعاني الرقيقة و لحنه عذب هادئ .

                              بارك الله أخوتكما و أدام الود بينكما .
                              [/align]
                              حياك الله مشرفتنا المبدعة الفاضلة ذرة ضوء أسعدك الله
                              كم سرني مشاركتك لي في كتابت رسائل الإعتذار للغالي صديقي
                              وكم تمنيت أن أكون أنا ( صديقي ) >>>>>> لجمال وروعة عباراتك وكلماتك في رسالتك له

                              ولو كنت مكانه لعدت سريعاً !! >>>>> فمن يقرأ مثل هذه العبارات ولا يعود لصديقه

                              وكم أشكر لك النصيحة فقد أخذت بنصيحتك وأهديته الأنشودة التي ذكرتِ ( وسر بها كثيراً )

                              دمتِ قلماً في الخير مبدعاً ألقاً
                              مشرفتنا الفاضلة الكريمة ذرة ضوء سعدت كثيراً بتواجدك

                              وأبشرك فقد عاد الغالي سريعاً ولله الحمد

                              دمتِ بخير

                              أخوك
                              العاقل يرى في الاختلاف اتفاقا! على حد قول معاوية: "أنا أقع إذا طرتم, وأطير إذا وقعتم, ولو وافق طيراني طيرانكم لاختلفنا" وذلك أن الاتفاق سبب للملل المؤدي إلى سوء العشرة, وهو طريق إلى انعدام التنافس لإثبات السبق والجدارة بالصواب, أما الاختلاف فبإحسان التعامل معه ستكون نتيجته النهائية وفاقا أكيدا!. (د.الشريف حاتم العوني)

                              تعليق

                              يعمل...
                              X