إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

مفاتيح الزواج الناجح

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • مفاتيح الزواج الناجح

    مفاتيح الزواج الناجح




    إعداد: محمد حنفي
    بينما ارتفعت معدلات الطلاق على مستوى العالم في السنوات الأخيرة بسبب فشل العلاقات الزوجية، فإن الكثير من الزيجات الناجحة استمرت لسنوات طويلة. والزواج الناجح الذي يقاوم السقوط والفشل كلما مرت عليه السنون لا يأتي من فراغ، فهناك مفاتيح تعتبر بمنزلة كلمات السر وراء نجاحه، فيما يلي بعضها.

    أمسك لسانك
    الإساءة اللفظية واحدة من أكثر الأفعال التي يمكن أن تضرب الزواج في مقتل على المدى البعيد، على كل طرف أن يتعلم كيف يكبح جماح لسانه وأن يرد بلطف خاصة في أوقات الغضب والضيق. ابتعاد الزوجين عن توجيه الإساءة اللفظية الى بعضهما البعض والإبقاء على الاحترام المتبادل بينهما حتى خلال مناقشة الخلافات الحادة أحد أهم مفاتيح الزواج الناجح.
    أبقِ عينيك نصف مغلقتين
    إنها القصة التي حدثت ملايين المرات وتحدث كل يوم.. في فترة الخطبة يرسم كل طرف للآخر صورة حالمة وخيالية تكون أبعد ما يكون عن الواقع، وبعد الزواج تظهر نقاط الضعف والاختلاف، ويبدأ تصيد الأخطاء.
    أحد أهم مفاتيح الزواج الناجح أن يعي كل طرف مساحة الاختلاف بين شخصيته وشخصية الطرف الآخر، فلا يوجد شخص مطابق تماما لنفسه إلا في المرآة. اعملوا بالمقولة البليغة لبنيامين فرانكلين أحد مؤسسي أميركا: «أبق عينيك مفتوحتين على مصراعيهما قبل الزواج ونصف مغلقتين بعده».
    الحلول الوسط
    يفشل الكثير من الزيجات بسبب فشل الزوجين في الوصول إلى حل وسط فيما يتعلق بنزاعاتهما وخلافاتهما، فشعور احد الطرفين بأنه مطالب وحده بأن يقدم تنازلات طوال الوقت، شعور غير مريح وغير صحي داخل إطار العلاقة الزوجية، لأن كل طرف يريد أن يشعر بأنه حصل على صفقة عادلة في النهاية. والوصول إلى حلول وسط يرضى بها الطرفان، واحد من أهم مفاتيح الزواج الناجح وطويل الأمد.
    التفاعل الجنسي
    عدم وجود تفاعل جنسي من أكثر العلامات دلالة على وجود أزمة بين الزوجين، فعدم رضا أحد الطرفين عن العلاقة الجنسية وعدم تنبه الطرف الآخر لذلك مؤشر خطر.
    وجود التفاعل الجنسي رسالة قوية على متانة العلاقة الزوجية بين الطرفين، وهذا التفاعل الذي يشمل كمية ونوعية العلاقة الحميمة بين الزوجين يجب أن يعتمد الصراحة والصدق من الطرفين من أجل تحسين العلاقة الحميمة بينهما باستمرار.
    تقسيم العمل المنزلي
    الكثير من حالات الزواج التي استمرت طويلا تميزها العدالة والمعاملة بالمثل. ومن الأشياء التي تبدد الشعور بالاستياء، خاصة لدى الزوجات العاملات، تحمل الزوج لبعض الأعباء المنزلية. غسل الأطباق مثلا رسالة من الزوج بأنه يتقاسم مع زوجته المسؤولية. تقاسم العمل المنزلي مفتاح مهم لحياة زوجية سعيدة وناجحة.
    الصراحة راحة
    لا تخلو الحياة الزوجية من بعض الآفات، لكن أخطرها عدم الصراحة واللف والدوران والمماطلة. عندما يفاجأ الطرف الآخر بهذه الآفات سيشعر بالخداع ومن ثم بعدم الثقة بشريك العمر. إن الصراحة والوضوح من أهم مفاتيح الزواج الجيد.
    الهروب لبعض الوقت معا
    يوجد الكثير من الأشياء التي تجعل الزوجان يقضيان الأيام وربما الأسابيع والشهور متباعدين: قضاء فترات طويلة في العمل، السفر، الأطفال، لا يوجد زواج ناجح بدون تواصل.
    من أهم مفاتيح الأزواج السعداء أنهم يعرفون جيدا كيف يقتنصون بعض الوقت وسط مشاغل الحياة للهروب معا: تناول العشاء في مطعم، التمشية على شاطئ البحر، مشاهد فيلم في السينما، أمثلة قليلة على اقتناص هذا الوقت حتى لو كان مجرد ساعات قليلة.
    استخدام لغة مهذبة
    من أكثر الأشياء التي تهدد العلاقات الزوجية استخدام لغة خشنة تبعث رسالة إلى الطرف الآخر بعدم الاحترام والاهانة والسخرية. نحن نستخدم يوميا في علاقاتنا مع الغرباء لغة مهذبة من خلال كلمات تنم عن الاحترام والتقدير مثل: «من فضلك» و«شكرا» و«إذا سمحت»، فلماذا لا نستخدمها في حياتنا الزوجية؟
    الثقة المالية
    المشاكل الناتجة من الأمور المالية من أشهر أسباب فشل العلاقات الزوجية، خاصة في أيام الأزمات المالية الضاغطة، لذلك يعتبر التفاهم بين الزوجين حول كل ما يتعلق بالمال أحد أهم مفاتيح نجاحهما في الاستمرار معا لسنوات طويلة.
    رأسان أفضل من واحد كما يقول المثل، وهنا ينبغي للزوجين إدارة المال كفريق واحد، وأن يخططا معا لوضع الميزانية المالية والتخطيط لكيفية إنفاقها، وأن يثق كل منهما بالآخر عندما يتعلق الأمر بالمسائل المالية.
    احترام الخصوصية
    من الأخطاء التي يقع فيها الكثير من الأزواج أنهم يعتقدون أن الزواج امتلاك بلا حدود، حيث يحولون العلاقة الزوجية إلى قيد.
    من أهم مفاتيح الزواج الناجح سماح كل طرف للآخر بالتمتع بالفردية وبالخصوصية لبعض الوقت، وأن يتركا بعضهما لبعض مساحة يتمتعان من خلالها بالخصوصية، كممارسة الهوايات ولقاء الأصدقاء.
    لغة الحب
    يحتاج الزواج الناجح دائما إلى لغة تشعر الطرف الآخر بالحب والتقدير والإعجاب، هذه اللغة مفرداتها في غاية البساطة: كلمة «أحبك»، لمسة، عناق، قبلة ، هدية، هذه المفردات البسيطة أفضل مفتاح لإنعاش الحياة الزوجية.


    [COLOR=purple][FONT=trebuchet ms,sans-serif]* نقلاً عن القبس الكويتية

    التعديل الأخير تم بواسطة نقـــــاء; الساعة 26-05-2010, 07:10 AM.
    (المال والبنون زينة الحياة الدنيا
    والباقيات الصالحات خير عند ربك ثوابا وخير أملا)
    أنت هنا .. لتكون هناك

  • #2
    نقل مبارك

    نفع الله به وكتب لك أجره
    لذة..
    لذة العابدين في المناجاة، ولذة العلماء في التفكير، ولذة الأسخياء في الإحسان، ولذة المصلحين في الهداية، ولذة الأشقياء في المشاكسة، ولذة اللئام في الأذى، ولذة الضالين في الإغواء والإفساد.
    ,
    .
    مصطفى السباعي




    تعليق


    • #3
      أخيي صالح أبو معاذ
      بارك الله فيك وفي طرحك المميز
      مشاء الله عليك كفيت ووفيت
      ولم أجد ماأضيفه
      بارك الله بجهودك ونفع بك


      تعليق


      • #4
        جزاك الله خير نصائح رائعة وفقك الله وأعانك على كل خير
        [CENTER]
        ليَستْ الحُرية أَنْ تَعملْ مَاتُرِيدْ ....... لَكِنْ الحُرِية أن تَعمَلْ مَايَجِبْ

        تعليق


        • #5
          لو استطاع الرجل والمرأة أن يشعروا بقيمة الأسرة في الإسلام وأثرها على ديننا الحنيف
          والله ثم والله ما كانت المشاكل التي تحصل في بيوتنا
          صحيح أن الخلاف هو مثل الملح
          لكن بنيان الإسلام ينطلق من الأسرة
          فليستشعر كل منا مسئوليته
          ولا يؤتى الإسلام من قبله
          (المال والبنون زينة الحياة الدنيا
          والباقيات الصالحات خير عند ربك ثوابا وخير أملا)
          أنت هنا .. لتكون هناك

          تعليق


          • #6
            جزاك الله خير نصائح مهمة ونفع بك

            تعليق

            يعمل...
            X