إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

ضيعك الله كما ضيعتني

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • ضيعك الله كما ضيعتني

    [align=justify] [align=center]ضيعك الله كما ضيعتني [/align]

    [align=center](أرحنا بها يا بلال ) [/align]


    كيف نرتاح في الصلاة . وكيف نخشع وهو لب الصلاة فالخشوع لين القلب ورقته وسكونه ، وخضوعه ، وانكساره وإظهار العجز والخضوع والذل وانخفاض البصر، وخفت الصوت .
    فإذا خشع القلب تبعه خشوع جميع الجوارح والأعضاء لأنها تابعة له وإذا علمت أن الخشوع في القلب والقلب كالعضلة يجب
    تمرينها لتكبر وتقوى...فلا تتوقع أن يأتيك الخشوع في يوم
    وليله ....وإنما يجب أن تعلم أن الأمر يحتاج إلى تدريب
    مستمر لكي تدرب عضله القلب على الخشوع .
    والخشوع هو روح الصلاة فإن بعض المصلين تدعو عليه صلاته وتقول : ( ضيعك الله كما ضيعتني ) .
    أخي المصلي بطئ من جميع حركاتك في الصلاة ومن سرعه القراءة
    بطئ السرعة إلى نصف ما اعتدت عليه سواء في القراءة
    أو في حركه الركوع والسجود...فخشوع الجسد
    يساعد على خشوع القلب..
    وتذكر حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم للرجل الذي كان لا يحسن صلاته فينقـر صلاته كالديك ألم يقُل له ثم اركع حتى تطمئن ثم ارفع حتى تطمئن .
    وكذلك لو تقرأ بهدوء وترتيل فإنك ستشعر بقشعريرة في جسمك وهذه أول مراحل الخشوع .
    ومن الملاحظ أنك إذا خشعت في صلاتك يسهل عليك أداء الصلاة ولا تشعر بالملل في الصلاة مهما أطال الإمام في صلاته لأنك خاشع وهذا نشعر به في بعض الصلوات إذا خشعنا .
    أخي المصلي زيادة على ذلك معرفتك بأركان الصلاة وواجباتها وشروطها وأمور كثيرة في الصلاة نجهلها . ولكن أخي الغالي هذا الرابط لشبكة فقه الصلاة يغنيك عن البحث . والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    / . [/align]

  • #2
    كلامك عسل

    ربنا يتقبل منا

    تعليق


    • #3
      المشاركة الأصلية بواسطة كمال مشاهدة المشاركة
      كلامك عسل

      ربنا يتقبل منا
      [hide]
      [align=center]جزاك الله خير على مرورك[/align]
      [/hide]

      تعليق


      • #4
        جزاك الله خير الجزاء

        تحياتي
        سبحان الله والحمدالله والله أكبر ولا إله إلا الله



        الطريق السهل دائما هو نقد الآخرين ، والطريق الصعب هو نقد الذات

        (د. سلمان العودة )




        لا يسيئ الظن بنفسهِ إلا من عرفها ومن أحسن الظن بنفسهِ

        فهو من أجهل الناس بنفسهِ

        (سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لا إله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك)

        تعليق


        • #5
          المشاركة الأصلية بواسطة ســـAرا مشاهدة المشاركة
          جزاك الله خير الجزاء

          تحياتي
          [align=center]جزاك الله خير على مرورك وبارك الله فيك [/align]

          تعليق


          • #6
            جزاك الله كل خير على هذا الموضوع القيم . وفعلا نحن بأشد الحاجة إلى الخشوع في الصلاة .وممايساعدنا في ذلك أيضا التعوذ من الشيطان الرجيم . وسؤال الله الخشوع فيها .
            رزقناالله وإياكم الخشوع في الصلاة.لننال بها رضا الرب تبارك وتعالى .

            تعليق


            • #7
              لك جزيل الشكر والامتنان

              نحن بحاجة لذلك لنحرص اكثر في ختام شهر رمضان المبارك

              ضيفة جديدة وزائرة قديمة

              تعليق


              • #8
                المشاركة الأصلية بواسطة أم سليمان مشاهدة المشاركة
                جزاك الله كل خير على هذا الموضوع القيم . وفعلا نحن بأشد الحاجة إلى الخشوع في الصلاة .وممايساعدنا في ذلك أيضا التعوذ من الشيطان الرجيم . وسؤال الله الخشوع فيها .
                رزقناالله وإياكم الخشوع في الصلاة.لننال بها رضا الرب تبارك وتعالى .
                [align=center]بارك الله فيك ام سليمان وفعلاً مثل ماقلتي التعوذ من الشيطان سبب في الخشوع لأنة هو العدو الأول وهو المستفيد من ضياع صلاتنا نسأل الله لنا ولكي ولجميع المسلمين أن يكونون خاشعين في صلاتهم والله يحفظكم ويرعاكم[/align]

                تعليق


                • #9
                  جزاك الله خيراً.. بالفعل انا احاول ان اخفف من سرعتي في صلااتي ولكني في اغلب الاوقات افشل

                  وبالفعل كلما ابطئت بها وتمعنت فيها اقشعر بدني
                  اللهم يارب يامجيب الدعاء ان تقيني شر نفسي .. وان تميتني على ملتك يارب العالمين .. وان قبضت روحي ان تكون وهي ساجدةً لك يارب العالمين امين

                  تعليق


                  • #10
                    المشاركة الأصلية بواسطة لاتنسى ذكر الله مشاهدة المشاركة
                    [align=justify] [align=center]ضيعك الله كما ضيعتني [/align]

                    [align=center](أرحنا بها يا بلال ) [/align]


                    كيف نرتاح في الصلاة . وكيف نخشع وهو لب الصلاة فالخشوع لين القلب ورقته وسكونه ، وخضوعه ، وانكساره وإظهار العجز والخضوع والذل وانخفاض البصر، وخفت الصوت .
                    فإذا خشع القلب تبعه خشوع جميع الجوارح والأعضاء لأنها تابعة له وإذا علمت أن الخشوع في القلب والقلب كالعضلة يجب
                    تمرينها لتكبر وتقوى...فلا تتوقع أن يأتيك الخشوع في يوم
                    وليله ....وإنما يجب أن تعلم أن الأمر يحتاج إلى تدريب
                    مستمر لكي تدرب عضله القلب على الخشوع .
                    والخشوع هو روح الصلاة فإن بعض المصلين تدعو عليه صلاته وتقول : ( ضيعك الله كما ضيعتني ) .
                    أخي المصلي بطئ من جميع حركاتك في الصلاة ومن سرعه القراءة
                    بطئ السرعة إلى نصف ما اعتدت عليه سواء في القراءة
                    أو في حركه الركوع والسجود...فخشوع الجسد
                    يساعد على خشوع القلب..
                    وتذكر حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم للرجل الذي كان لا يحسن صلاته فينقـر صلاته كالديك ألم يقُل له ثم اركع حتى تطمئن ثم ارفع حتى تطمئن .
                    وكذلك لو تقرأ بهدوء وترتيل فإنك ستشعر بقشعريرة في جسمك وهذه أول مراحل الخشوع .
                    ومن الملاحظ أنك إذا خشعت في صلاتك يسهل عليك أداء الصلاة ولا تشعر بالملل في الصلاة مهما أطال الإمام في صلاته لأنك خاشع وهذا نشعر به في بعض الصلوات إذا خشعنا .
                    أخي المصلي زيادة على ذلك معرفتك بأركان الصلاة وواجباتها وشروطها وأمور كثيرة في الصلاة نجهلها . ولكن أخي الغالي هذا الرابط لشبكة فقه الصلاة يغنيك عن البحث . والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

                    / . [/align]
                    أخوكم ابو عبد الله

                    تعليق

                    يعمل...
                    X