إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

قال تعالى ( ألآ إن حزب الله هم الغالبون)

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • قال تعالى ( ألآ إن حزب الله هم الغالبون)

    center]بسم الله وكفى والصلاة والسلام على النبي المصطفى وآله وصحبه وسلم,,, وبعد:
    قال تعالى (( ألآ إن حزب الله هم الغالبون)) صدق الله العظيم
    بيان الى أمة الإسلام [/center]

    نزف لكم أنباء النصر الآتية من الجبهه اللبنانية والتي استطاعت المقاومة الاسلامية في لبنان ممثلة ( بحزب الله ) أن تكسر
    جيش العدو الاسرائيلي الذي يشن عدوانه الظالم بالوكالة عن أمريكا لبدء تنفيذ مشروعها العملي المسمى (( الشرق الاوسط الجديد)).
    رغم تفاوت الامكانيات والقدرات بينهم فهذا جيش العدو الذي يملك الآلة العسكرية المتطورة ومدعوم بكل شئ من امريكا
    وهذه المقاومة الباسلة والشجاعه رغم محدودية امكاناتها لكنها استطاعت تكبيد العدو خسائر فادحه وتعطيل كل اهدافه
    المرسومة لا بشئ الا أنها تملك سلاحا لا يملكه العدو وهو >( سلاح الايمان وعدالة القضية التي يدافع عنها ويضحي من أجلها بالغالي والنفيس)<.
    فجزاهم الله عن الأمة الاسلاميه خير الجزاء وأثابهم الله الأجر الوفير لتحملهم مسئولية الدفاع عن الأمة الاسلامية عبر
    الجبهه اللبنانية .
    وسطرت أروع البطولات في الثبات والمقاومة لتسجل هذه المعركة في سجل الشرف التاريخي الإسلامي المؤزر الذي
    سيخلد للأجيال القادمه نماذج حية تقتدي بها وتستمد منها معاني الإيمان والصبر والإخلاص والثبات والمقاومة متجسدة
    في هذه المعارك التي خاضتها المقاومة الاسلاميه في لبنان وسجلتها بحبر الدم الثائر دائما في وجه العدوان والظلم
    في كل مكان وزمان.. ودمتم / ابوعلي الصبياني


    وصلى اللهم على نبينا محمد وعلى اله وصحبه وسلم,,,,,,
    اللهم ارزقنا الصبر والاخلاص

  • #2
    مرحبا بك أخي أبا علي الصبياني

    نحن مع الإضرار بالعدو الصهيوني

    إلا أنني شخصيا لست مع الحزب المسمى(بحزب الله)فقط لاختلافي معهم في العقيدة والمنهج

    فأنت تعلم أن هذا الحزب رافضي

    فكيف نقول عنهم أنهم مسلمون؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    ويدافعون عن الأمة أيضا؟؟؟؟!!!!!!!!!

    صحيح أنهم أثخنوا العدو

    لا أنكر ذلك،ولكن هل لمجد الأمة

    الله أعلم بالنوايا

    ونحن مع كل مقاتل شهم لإعلاء كلمة الله عز وجل،ليس لصناعة مجد شخصي

    جزيت خيرا أخي




    أسوة بسائر المنتديات التي أنا عضو فيها فقد جرى تغيير الاسم من(المعز لدين الله)إلى الاسم الصريح(أحمد العلي)،فهذا هو الاسم الذي سماني به ربي قبل خلق السموات والأرض بخمسين ألف سنة

    تعليق


    • #3
      اخي الغالي مامعنى كلمة (نصر)

      لكن ارد ان اوضح لك ان حزب الله الذي في لبنان هم روافض زي ماقال اخوي

      اخبر الرسول محمد صلى الله عليه وسلم انه تفترثق من امته 70 فرقه كلهم في النار الى واحده


      من تمسكو بكتاب الله وسنته
      [align=center]كثرة حسادك[/align] [align=center]شهادة لك على نجاحك [/align]

      تعليق


      • #4
        الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين .


        قوله تعالى ( إلا إن حزب الله هم الغالبون )
        حزب الله هم الذين يطبقون شرع الله ويحكمونه لا من يتسمون به .

        وهذه الآية لا تنطبق تماماً مع يكون في لبنان أو بالأحرى ( حزب الله ) .

        وهل يعني أنهم إذا تسموا بهذا الإسم طبقت عليهم الآية! فهذا منافي للحق .

        والأولى والأجدر أن لا نستشهد بالآيات في غير موضعها .
        وأن لا نلبس الحق بالباطل .

        الوعيُ بأهمية التربية لا يكفي، فلا بد أن يكون هناك قدرةٌ على ممارسة التربية بطريقة صحيحة.! د. محمد الدويش .

        تعليق


        • #5
          الى الله المشتكى

          اشكركم اخوتي لمروركم على الموضوع

          اخوتي في الله لابد من الربط بين تفاصيل الاحداث التي عشناها ونحن نراقب العدوان الاسرائيلي على لبنان والمتابع لها يعلم ان اسرائيل قامت بهذه الحرب بالوكالة عن امريكا لبدء تنفيذ اجندتها الخفيه والتي تسمى في الاعلام بمسمى الشرق الاوسط الجديد.
          وكلنا سمعنا تصريحات وزيرة الخارجيه الامريكية والتي قالت فيها بان ما يحدث في لبنان هو مخاض عسير لشرق اوسط جديد والمعروف ان الشرق الاوسط يضم فيه كل الدول العربيه وبعض الدول الاسلاميه الاسيويه وبعض الدول الاسلاميه الافريقيه وبعد نهايه هذا العدوان وفشل الجيش الاسرائيلي في تنفيذ اجندة اسياده الامريكان ليس من فراغ بل بتوفيق الله اولا ثم بتضحيات المقاومة الاسلاميه في لبنان .
          هل بعد كل هذا وتقولون ان حزب الله لم يدافع عن الامه ؟
          ولو قلنا لا سمح الله ان المقاومة هزمت لكان الدور علينا بالترتيب وهذا هو المطروح ولكن الله سلم بفضله ثم بفضل ابطالنا البواسل في لبنان.

          إن هذه الازمة التي واكبة العدوان الاسرائيلي على لبنان وهي اللغط والمعمعه التي حدثت وانقسمت الامه على اثرها وهي وجوب نصرة حزب الله او لا؟
          ولكن بالمقابل نشأت حركة جديده وهي التي تتبنى مشروع الوحده الاسلاميه لوقف نزيف الدم الاسلامي الغير مبرر وهذا هو الهدف منها.

          عندما بدات مقالتي بهذه الايه الكريمه وقصدت بها ان كل من تنطبق عليه المواصفات الربانيه فهو اذن من حزب الله.

          ونحتاج في هذه المرحلة حسن الظن المتبادل واعادة احياء المفاهيم الاخويه الاسلاميه لتقويه جبهة الامه الداخليه وخصوصا في ظل تربص العدو الخارجي والذي هو السبب في تحريك هذه الطائفيه القاتله.

          اللهم ارزقنا الصبر والاخلاص

          تعليق


          • #6
            لو أن شخصا من أهل السنة شتم أمك وأباك هل ستدعو له بالنصر؟؟؟

            فما بالك بمن يسب ويشتم أمهات المؤمنين وصحابة محمد صلى الله عليه وسلم

            رضي الله عنهم أجمعين




            أسوة بسائر المنتديات التي أنا عضو فيها فقد جرى تغيير الاسم من(المعز لدين الله)إلى الاسم الصريح(أحمد العلي)،فهذا هو الاسم الذي سماني به ربي قبل خلق السموات والأرض بخمسين ألف سنة

            تعليق


            • #7
              اخي في الله

              اخي العزيز/ المعز لدين الله حفظه الله ورعاه


              لا تكن اناني وتحب نفسك اذا انمت شتمتني فسوف اقول لك سامحك الله واذا احد غسرك شتمني فسوف اعقي عنه

              فلاتكن ضيق التفكير ومقصور النظره على القريب

              إنظر إلى ماهو ابعد من مصالحي ومصالحك ؟؟؟؟

              تعليق


              • #8
                بسم الله الرحمن الرحيم

                السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
                الأخ الكريم .. إن إخوانك لا ينطلقون في حوارهم هنا من مبدأ الأنانية أو أي مبدأ مغالط ..

                إنهم ينطلقون من أمر الله جلّ وعلا .. بتعظيم الحق ونصرته والوقوف في كفة أهله إلى يوم الدين والثبات عليه ..
                فهذا الحزب ليس هو المقصود بالآية وأنت معنا في هذا بل إن ادعاءه لهذا الإسم يعد مخالفة في ذاته إنه من اللعب بكلام الله .. وهناك مشاركات عديدة بالمنتدى .. لو طالعتها سيتضح لك الأسباب التي تدعو كل مسلم لمصارمة هؤلاء القوم .. فالحقائق الآن لا تخفى إلا على مَن يتوارى منها ...
                ما الأنانية في تعظيم أزاوج النبي أمهات المؤمنين رضوان الله عليهنّ .. هل تعلم منزلة أمهات المؤمنين عائشة وحفصة رضي الله عنهما عند الرافضة ... أحب الناس إلى رسول الله وابنته .. هم أبغض شيئ عند الرافضة .. والخميني عدو الله ورسوله هو أعظم الناس عند حسن الرافضي وحزب إيران ..
                الله أمرنا ان نتولى الله ورسوله والذين آمنوا لكي نصير من حزب الله .. هذا معنى الآية .. فنحن نتولّى الله ورسوله وأبو بكر وعمر وأبا عبيدة وعثمان وعليّ وعبد الرحمن بن عوف والزبير وطلحة وإخوانهم من سادات الذين آمنوا .. ونتولّى مَن تولاّهم ونعادي مَن عادى أيّاً منهم .. هذا هو معنى حزب الله ..
                ويوم نصبح مذبذبين .. ونتلوّن في مواقفنا نفقد شرط الفلاح والنصر ... وندخل من حيث لا نقصد ضمن حزب الشيطان ..
                هل تعلم حال هؤلاء الناس على أرض الواقع .. هل تدري كيف هم في أخلاقهم مع أصحاب رسول الله ..
                هل تعلم بماذا يدعون في دعواتهم المأثورة .. إنها عبارة عن لعن .. لعن في أصحاب النبي .. وهم يدعون بها صباح مساء فلا تقل هذا شئ من التاريخ .. هل جلست بقرب وفد من شيعة لبنان أو إيران في عمراتهم في رجب .. هل تعلم ماذا يفعلون بمن ينكر عليهم سب سيدنا أبو بكر أو سيدنا عمر بإيران .. هل أشغلت بالك يوماً أن تسأل عن أحوال المسلمين المضطهدين في إيران لا لشئ سوى لأنهم يرفضون سب الشيخين .. هل لديك فكرة عن مبررات قتل أمثال الحريري بلبنان .. ولماذا تحرص عائلة الأسد الشيعية بسوريا على إقفال التحقيقات .. وما حقيقة عمليات الوهم الصادق التي قام بها الرافضة بلبنان هذه الأيام وما تداعياتها ... هل تسمع عن مجزرة صبرا وشاتيلا .. أرجو أن تبحث بالنت وتقرأ علاقة حركة أمل الشيعية (( حزب الله قبل التعديل )) بالمذبحة .. هل قرأت بكتب تاريخ المسلمين خاصة فترات النكبات الكبرى .. كسر بغداد وحروب الصليبيين وتراجع الفتوحات العثمانية .. هناك معلومات كثيرة تحتاج لأن نهضمها جيداً قبل أن نشرع في توجيه المسلمين إلى وجهة قد تكون فاتحة كارثة جديدة كمثل كسر بغداد والاحتلال الصليبي
                هذا كان باعث إخوانك عند ردهم عليك .. والله أعلم ..
                ومن الأنانية أيضاً أن أنظر إلى مصلحتى عام 2006م .... 2020م .. ولا أنظر للشر الذي سوف أزرعه ببلدي ليجني حصاده أولادي وأولادهم .. ففي يوم من الأيام كانت دولة إيران كلها من السنة إلا نذرا من قبائل يسيرة .. وكذلك العراق ولبنان .. ثم بسبب تهاون أهل السنة واتباعهم لمَن يقولون بعدم جواز التفريق بين الناس على أساس اعقيدة ... إلخ أصبح الحال كما هو اليوم ذبح ودماء لأهل البلد الأصليين .. وانفراد بالموارد من قِبَل أهل الضلالة ..
                فمن الأنانية أيضاً أن أسمح للأنانيّ أن يمتلك مقدراتي .. أو يضع يده على ثروات الأمة . أو يحتكر قيادتها لمصلحته .. ولتعلم أنه يوم يقودها لن يقودها إلا لمصلحته الخاصة وفقط
                الروابط التالية مقالات بالمنتدى هنا متعلقة بالموضوع وبها مشاركات كثيرة وأخذ ورد أرجو ان تتفضل بالاطلاع عليها إن كان لديك وقت
                http://muntada.islamtoday.net/showthread.php?t=11731
                http://muntada.islamtoday.net/showthread.php?t=11809
                التعديل الأخير تم بواسطة الحبر الأسود; الساعة 18-08-2006, 03:03 PM.

                تعليق


                • #9
                  الشيعة فرق ولهم تصنيفات مختلفة وفيهم المعتدل وفيهم من يأتي بافعال كفرية
                  كما انه ممن ينتسبون الى اهل السنة والجماعة معتدلون وفيهم متطرفون يقتلون اخوانهم من السنة دون تفريق بل ويقتلون الاطفال والنساء والشيوخ في الفنادق ويسوقون لأنفسهم ادلة من وجهة نظرهم ليبرروا افعالهم

                  الاخ أبو علي الصبياني
                  فلنفرح لعودة اللبنانيين الى ديارهم
                  ولنفرح بنصر الله وتمكينه
                  ولنفرح لسلامة الاطفال والنساء والشيوخ
                  اللهم اهدنا الى الحق

                  تعليق


                  • #10
                    الى الله المشتكى

                    الاخ العزيز/ الحبر الاسود وفقك الله

                    إننا هنا بصدد مشروع يخدم امتنا الاسلاميه الجريحه لتوحيد جبهتها الداخليه وخصوصا في ظل تربص عدونا الحقيقي بنا فهما خياران لا ثالث لهما

                    إما ان نكون مع الحوار او ضده وتعني سفك الدماء بغير وجه حق وهذا يخدم اعدائنا المتربصين.

                    ان المقصود من هذا الاقتراح هو الخروج من دائرة الحوار القديمه والتي تعني تبادل التهم والتكفير المتبادل والاستبداد بالراي واقصاء الاخر بكل مايحمله دون محاولة التقريب ولو بشئ يسير / ان الخلافات التي تراكمت منذ بداية تاريخ امتنا وكانت الامه في اوج قوتها لذلك لم تطغى تراكمات اخطائنا الا عندما ضعفنا وكما كانت فرقة تحتاج الى تراكمات فكذلك وحدتنا تحتاج ايضا الى تراكمات والى صبر طويل واخلاص اذا اردنا الوحده فلا طريق اليها الا بالحوار واغلاق كل الطرق الاخرى من قتل وحقد وماشابه.

                    إن الجميع يعلم ان الاختلاف موجود وحدث مع من هم افضل منا وخير منا صحابة رسول الله عليه الصلاة والسلام وبعد اول خلاف حدث انقسمت الامه على اثره ونحن نريد بدء تاريخ امتنا الحديث بدون اقتتال داخلي حوار وحوار وحوار وحوار فقط

                    ان الاهداف من هذا الاقتراح هي :

                    1 / إعادة احياء المفاهيم الاسلاميه الحقه والمختصره في هذه العباره( كالجسد الواحد اذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى)

                    2 / الابتعاد عن الطريقه القديمه للحوار وهي تسليط الضوء على الفتاوي القديمه التي كانت في مرحله سابقه والتغاضي عن ايجاد فتاوي جديده تحكي وتلامس المرحله الحاليه وتجاريها في الطرح والموضوعيه لكي نبتعد ونخرج من دائرة تبادل الاتهامات المفرغه والتي لاتجلب سواء التكرار والاعاده التي تسبب تراكم الاحقاد والعوده الى نقطه الصفر.

                    3 / بث الفتاوي التي تحرم دم المسلم (( المسلم فقط بعيد الطائفه)) وتكون هذه المرحلة الاولى وتحتاج الى جهد ووقت وصبر.

                    وهذه اهداف المرحلة الاولى ولكل مرحله اهداف ويكون ذكرها في حينها وفق الله الجميع لخدمه هذا الدين واهله الى الخير


                    الاخ العزيز/ واحد من الناس وفقك الله ورعاك

                    صدقت وربي الكعبه بمداخلتك المميزه

                    اللهم ارزقنا الصبر والاخلاص

                    تعليق


                    • #11
                      بسم الله الرحمن الرحيم

                      الذي أعرفه وتابعته جيداً طوال حياتي وتيقنت من صدقه وصحته بمطالعة التاريخ .. وباستقراء الوقائع المعاصرة أن الحق والباطل لا يجتمعان أبداً من دون أن يصرع أحدهما الآخر .. هكذا قضت سنة الله عز وجلّ
                      وبهذا المعنى جاء الحق من عند الله ولا يوجد حديث واحد ولا آية واحدة في الإسلام تدعو إلى تلويث الحق بأي مقدار من الباطل فإخواننا من أهل السنة جميعاً فوق رؤوسنا ونحبهم في الله وندفع عنهم حتى لو كانت بيننا عداوة لأجل ما معهم من الحق .. ليس من أجل الطائفية أو خلافه !!! .. ولكن تعظيماً لله ورسوله .. وفي نفس الوقت لا نألوا جهداً في نصحهم وبيان حقيقة الأخطاء لديهم .. هذا مع مَن يُطلق عليهم لقب أهل السنة والجماعة .. بمعنى انهم يصدرون في كل أمورهم من كتاب الله وسنة رسوله المصطفى بفهم سلف الأمة من أهل القرون الأولى الممتدحة من الله ورسوله صحابة وتابعين وتابعيهم ..
                      وكذلك الحال مع عصاة المؤمنين الذين يدينون الله بالحق من أهل السنة والجماعة ولكن يصدر منهم تقصير وتضعف نفوسهم عن أداء الأمانة التي افترضها الله عليهم .. فهم نتقرب إلى الله بحب ما يدينون به ونرحمهم إن أخطأوا وندعوهم باللين أو الشدة حسب ما نجتهد أنه يصلح حالهم ..
                      وأيضاً اهل الجهل الذين ليس لديهم علم بالحق من الأصل ولم يهتدوا لفرقان بين الحق والباطل فهؤلاء ندعمهم بما يضع أقدامهم على الطريق ونعاملهم بالحسنى رجاء ألا نكون سبباً في صدهم عن سبيل الله .. ولكن حسنى من دون أن نلوّث الحق بباطل .. أو نفتح على المسلمين شراً مغلقاً .. فكما جاء في الحديث فابدأ بنفسك ومَن تعول .. أو عليك بخاصة نفسك بمعنى أهلك والأقربين منك .. فالمسلمون من أهل السنة اليوم في اشد الحاجة للنصيحة والدعم قبل غيرهم .. وهم الأولى حيث أنهم التربة الخصبة لترعرع الشجرة الطيبة وحراستها ..
                      أمّا أهل البدع ومَن لديهم زيغ أو انحراف في أصول الدين فالأصل نصيحتهم ودعوتهم للحق .. ولا يوجد أي نص شرعي يقضي بمداهنتهم أو السكوت عن باطلهم لأجل مكسب دنيوي .. وحتى لو فرضنا أن أحد الوقائع فرضت التعاون معهم ففي هذه الحالة يكون نصحهم أوكد وأوجب شرعاً لألا يستغل أهل الباطل هذا الموقف لوصم الحق وأهله بالنفعية ..
                      أنت تقول .. إعادة احياء المفاهيم الاسلاميه الحقه والمختصره في هذه العباره( كالجسد الواحد اذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى ..
                      والله جلّ وعلا يقول (( يا أيها الذين آمنوا ادخلوا في السِلم كآفة ولا تتبعوا خطوات الشيطان إنه لكم عدو مبين ((سورة البقرة )) يعني كل الإسلام فلا نختصر الإسلام في حديث واحد أو آية واحدة فنكون ممن يؤمنون ببعض الكتاب ويكفرون ببعض .. أو على الأقل كالذين يقولون نؤمن ببعض ونكفر ببعض ويريدون ان يتخذوا بينت ذلك سبيلا .. كما في سورة النساء .. وقال الله أن هذا مسلك الكافرين حقاً .. ثم ذكر عذابهم .. أعاذنا الله جميعاُ من غضبه وعقابه وشر عباده

                      وتقول ((الابتعاد عن الطريقه القديمه للحوار وهي تسليط الضوء على الفتاوي القديمه التي كانت في مرحله سابقه والتغاضي عن ايجاد فتاوي جديده تحكي وتلامس المرحله الحاليه وتجاريها في الطرح والموضوعيه لكي نبتعد ونخرج من دائرة تبادل الاتهامات المفرغه والتي لاتجلب سواء التكرار والاعاده التي تسبب تراكم الاحقاد والعوده الى نقطه الصفر. )) فهل تقصد بالطريقة القديمة كلام السلف الصالح .. ؟؟ .. نرمي بالثوابت وكلام الممدوحين على لسان رسول الله صلى الله عليه وسلّم وناتي لفتاوى الذين ما ترأسوا إلا لخلو الزمان من العلماء .. ؟؟ .. موظفي الجماعات أوالحكومات .. ؟؟ .. من الذين لا يفتي الواحد منهم بفتوى إلا وينتظر بعدها التصفيق من الجماعة الفلانية أو المكافآة من الجهة الفلانية والتأييد والدعم .. إلخ !! .. هذا بخلاف علماء السلطة والذين لا يألون جهداً في تنظيف الطريق امام مواليهم وإزالة العقبات الشرعية .. هل قرات حديث رسول الله الخاص بأيام الفتن التي نعيش في أمثالها اليوم !!
                      هل تعتقد أن مقولة الإمام مالك .. لا ينصلح حال آخر هذه الأمة إلا بما انصلح به أولها ... كلام باطل ؟؟؟
                      هل تظن أننا خسرنا الدنيا وتسلّط علينا العدو لأننا تمسكنا بالدين وبأصول الإسلام .. ؟؟ هل تعتقد أن كون أغلبية المسلمين اليوم هم أهل السنة والجماعة هو سبب الهزيمة ؟؟ .. هل انهزمنا إلا يوم ضيعنا العقيدة .. فارتمينا في أحضان المرجئة ردحاً من الزمن لنستفيق على سيوف الخوارج .. هل نطالب اليوم بان نتدين بديانة الجميع ونصبح تياراً لا طعم له ولا رائحة ولا منطق بل وعاء .. إن أهل الباطل أنفسهم لن يتنازلوا عن باطلهم .. ولكن .. الحق أقول لك .. لن تعدم من أهل الحق من هو مستعد لبيعه باي ثمن معجّل .. في زمان غلبة الباطل حتى أصبح له ثمن ..
                      راجع يا اخي تجارب العلماء والدعاة من قبلك الذين ظنوا مثلما ظننت في فترة من الفترات
                      أرجو منك الاطلاع على تاريخ نشأة إيران .. وراجع كتاب وجاء دور المجوس .. وسيرة العالم السني أحمد مفتي زادة ..
                      وهذه صفحة من موقع أهل السنة بإيران أرجو أن تتكرم بقراءتها والتعليق هنا على ما فيها قبل أن تقطع قراراً في موضوع كهذا ... ولو رأيت أن خطها صغير فتستطيع نسخه إلى صفحة ورد ثم تكبير الخط
                      http://www.isl.org.uk/arabic/modules...rticle&sid=209
                      إن كان الموقع مغلقاً لديك فقد أرفقته كملف مضغوط في الأسفل
                      أرجو أن تصبر على قراءتها للنهاية .. ولو تتكرم بالتعليق عليها هنا يكون خيرا كثيرا بإذن الله ..
                      وبعد ذلك إن شاء الله فلك أن تراجع كتب الشيخ على السالوس فقد كان قريبا جدا من مشروع التقريب هذا واطّلع على احداثياته كاملا وشارك فيه ..
                      والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

                      تعليق


                      • #12
                        الحمد لله العلي الأعلى ثم الصلاة على الرسول المجتبى محمد خير من اختار الله واصطفى وبعد ..

                        أخي أبو علي الصبياني ..
                        بادئ ذي بدء هذه
                        تحية أبعثها إليك من جنوب المملكة..
                        تحية من أبها ..
                        تحية من أبرد الأماكن في المملكة ولكن هي ساخنة من قلب ومن إنسان لا يريد لإخوته إلا الخير

                        أقول أيها الأخ المبارك
                        (فإن حزب الله هم الغالبون) المائدة 56
                        (ألا إن حزب الله هم المفلحون) المجادلة 22

                        صحيح أن حزب الله هم الغالبون وهم المفلحون ولكن من هم حزب الله ؟

                        أمن يكذّب القران هم حزب الله ؟
                        أمن يسب ويلعن الخلفاء الراشدين الهادين المهديين هم حزب الله ؟
                        أمن يتقرب الله (بزعمهم) بأذية أهل السنة والجماعة هم حزب الله ؟
                        أمن يحل ما حرّم الله ويحرم ما أحل الله هم حزب الله ؟

                        مع إحترامي الشديد الشديد لك أخي إلا أن هؤلاء الذين تسمّوا بحزب الله ليسوا حزب الله !
                        حزب الله هم الذين يرابطون على الثغور في الشيشان وفي العراق وفي أفغانستان (نحسبهم كذلك والله حسيبهم) .

                        ولو أخذنا بقول كل ناعق وناهق لضاع الدين وما عدنا نعرف الصادق من الكاذب هذا يدّعي وذاك يدّعي ولم نعد ندري من نأخذ بقوله ومن نترك قوله

                        أختم وأقول...
                        لا نقول (اللهم انصر حزب الله) ولكن نقول (اللهم اضرب الظالمين بالظالمين واخرجنا من بينهم سالمين)
                        وكما ذكر بعض الأحبة لا يعلم بنواياهم إلا الله وهاهم قبل أيام يتوعدون أهل السنة لماذا ؟ لأنهم لم يساندوهم في معاركهم مع اليهود.
                        فهذه البداية والأيام ستظهر لك من هم (حزب الله)
                        ؟؟؟؟

                        محبكم
                        ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
                        وصايا لكم أحبتي:

                        - لا تغتر بنظر الناس إلى صلاح ظاهرك؛ فأنت أعلم بسريرتك وما تكنه نفسك وما يحصل في خلوتك

                        - لن تكون عظيما عند الله عز وجل وعند الخلق حتى تكون عظيما في عبادتك

                        - ضمد جراحك واستمر لا تنثني ** فالجرح يذكي في النفوس العزائما

                        تعليق


                        • #13
                          منقول
                          منقول
                          منقول




                          بسم الله الرحمن الرحيم


                          ** أيها الأحبة ......... السلام عليكم ورحمة الله وبركاته :

                          ** أتمنى أن تنقشع الغشاوة عند البعض بعد قراءة هذه الفتوى للشيخ صالح اللحيدان حفظه الله والتي وصلتني عبر البريد ، وأنا أقول (أتمنى) ، فهذه الفتوى قد تأخرت عن وقتها ولكن لها أهميتها ، وهي ما ندين بها عند ربنا يوم القيامة عن الرافضة وحزب الشيطان ، وإليكم نص السؤال وإجابته وأتمنى أن تخرس هذه الفتوى من الوزير والشيخ كثيرا من الألسن التي ما برحت تطبّل وبكل غباء لأعداء عقيدتنا وأمتنا ، وهي فتوى معتبرة من رئيس مجلس القضاء الأعلى بمرتبة وزير منذ 20 سنة ، كما أنه عضو بهيئة كبار العلماء :


                          Saudi Information Agency
                          وكالة الأخبار السعودية المستقلة (واسم)
                          اخبارية مستقلة
                          1900 L Street NW, Suite 309
                          Washington DC, 20036
                          2300-466-202
                          www.arabiaradio.org
                          وزير سعودي يكفر الشيعة وحزب الله

                          (الرياض – 17 أغسطس 2006) ... أكدت الحكومة السعودية رسميا موقفها التكفيري للشيعة يوم الجمعة الماضي عبر فتوى أطلقها الشيخ الوزير صالح اللحيدان رئيس مجلس القضاء الأعلى وعضو هيئة كبار العلماء السعودية.

                          نص السؤال وإجابة اللحيدان:

                          لايخفى على سماحتكم أوضاع المسلمين في العالم الإسلامي ومافيه من فتن وحروب، وخاصة مايدور من حرب بين اليهود وحزب الله الممثل للفئة الشيعية في لبنان، فما موقف المسلم من هذه الحرب؟ فنسمع من يدعو للجهاد معهم وآخر يدعو لهم في القنوت، فأصبح المسلمون في حيرة من أمرهم فما رأي سماحتكم؟

                          (( لاشك ان مايسمى حزب الله هو حزب رافضي، والرافضة معلومون ومعروف منهجهم، حقيقتهم انهم يرون عامة أهل السنة، جميع أهل السنة كفار. وهذا شيء غير خافي على من أطلع علىكتبهم.

                          فمعاذ الله أن يكون الحق بشد أزرهم ومناصرتهم وأمدادهم بما يقوي شوكتهم. هم جزء من إيران. ولاشك أن قولة رئيس مصر أن الشيعة في البلاد، في غير إيران، انما هواهم وميلهم وايمانهم مع إيران. لكن الناس اذا ابتلوا، يسعون لمعالجة الوضع على وفق مايمكن ان تعالج عليه الأوضاع. جل ماأصاب لبنان، ان لم يكن كله، سببه هذا الحزب الذي يسمى حزب الله وهو حزب الشيطان. ))
                          ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
                          وصايا لكم أحبتي:

                          - لا تغتر بنظر الناس إلى صلاح ظاهرك؛ فأنت أعلم بسريرتك وما تكنه نفسك وما يحصل في خلوتك

                          - لن تكون عظيما عند الله عز وجل وعند الخلق حتى تكون عظيما في عبادتك

                          - ضمد جراحك واستمر لا تنثني ** فالجرح يذكي في النفوس العزائما

                          تعليق


                          • #14
                            نعم
                            نفرح ونتحمس مع كل من يقاتل العدو الصهيوني وإن كان من النصارى
                            ولكن
                            إلا العقيده

                            فلن نساوم عليها



                            كم هو مؤلم عنـدمـا تضـطـر يـومـاً إلــى القـيـام بــدور لا يناسـبـك ..وينتفي معه بروز ذاتك الحقيقيه!!!! ..

                            تعليق


                            • #15


                              الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين .


                              قوله تعالى ( إلا إن حزب الله هم الغالبون )
                              حزب الله هم الذين يطبقون شرع الله ويحكمونه لا من يتسمون به .

                              وهذه الآية لا تنطبق تماماً مع يكون في لبنان أو بالأحرى ( حزب الله ) .

                              وهل يعني أنهم إذا تسموا بهذا الإسم طبقت عليهم الآية! فهذا منافي للحق .

                              والأولى والأجدر أن لا نستشهد بالآيات في غير موضعها .
                              وأن لا نلبس الحق بالباطل .

                              السلام عليكم ورحمة الله بركاتة

                              لا فض فوك اخي الكريم اول اثنين

                              ----------------

                              اخي الكريم أبو علي الصبياني

                              الرافضة ان انتصروا فلن يكون هناك فائدة تذكر للاسلام والمسلمين

                              بل ستتعاظم بدعهم وسيزداد الناس فيهم فتنة

                              وهم خطر على اهل السنة لما تحمله قلوبهم من حقد وضغينة

                              وهم لم يذكر لهم التاريخ فتوحات اسلامية ولا مناصره لاهل السنة

                              بل ان حروبهم ضد اهل السنة

                              وحزب الله ولد من رحم الثوره الايرانية الشيعية

                              وحسن نصر الله يقول في موقعة انه وكيل الامام الخامنئي في لبنان

                              والخميني يقود دولة عاصمتها لايوجد فيها مسجد لاهل السنة وهي العاصمة الوحيدة بالعالم

                              التي لايوجد فيها مسجد لاهل السنة علما بأن لليهود والبوذيين والنصارى

                              حرية التعبد ولهم كنائس ودور عباده في طهران

                              والخميني الهالك منهجة منحرف وهو يقول بتحريف القران وان الرسل لم يبلغوا الرسالة على الوجة الصحيح

                              اضافة الى سبهم للصاحبة رضوان الله عليهم واتهامهم لرسول الله صلى الله عليه وسلم في عرضة

                              بقذف ام المؤمنين عائشة رضى الله عنها بقبيح الصفات والعبارات

                              ولقد قال فيهم شيخنا العلامة ابن جبرين ما يستحقون بفتواه الشهيره التي تدعوا الى عدم مناصرتهم

                              لا بقول ولا بعمل

                              وللشيعة تاريخ اسود طويل بنصب العداء لاهل السنة منذوا ان اسس هذا المذهب اليهودي عبد الله بن سبأ

                              الذي كان يظهر الاسلام وباطنة الكفر

                              وهذا المذهب اسسه الحاقدون على الاسلام لينتقموا من الاسلام بأسم الاسلام الذي كسر شوكتهم

                              وحطم ملكهم وازال حضاراتهم

                              والشيعة يربون ابنائهم على كره ابو بكر وعمر رضي الله عنهم

                              وانهم مظلمون من اهل السنة وسيأتي الامام المهدي الغائب بالسرداب ( حسب قولهم ) يخلصهم

                              وينتقم لهم من اهل السنة وما اماهم الذي ينتظرون الا الاعور الدجال وهذا ثابت في كتبهم

                              لكن على ابصارهم غشاوه


                              والمجال هنا لا يتسع لذكر المزيد ولا اعلم ان كانت قوانين هذا المنتدى تسمح بذلك

                              او لا تسمح مثل بعض المنتديات ..

                              والسلام عليكم

                              تعليق

                              يعمل...
                              X